العربية: الجيش الإيراني: مقتل 19 عنصرا بإطلاق صاروخ بالخطأ في الخليج *** الجزيرة: وزارة الصحة الإيرانية: تسجيل 45 وفاة و1683 إصابة جديدة بفيروس كورونا *** الجزيرة: وزارة الصحة اليمنية: تسجيل 4 إصابات جديدة بفيروس كورونا وحالة وفاة *** الجزيرة: وزارة الصحة الإيرانية: 94 وفاة جديدة بكورونا ليرتفع العدد الإجمالي للوفيات بالفيروس في البلاد إلى 5391 *** BBC العربية: البحرية الأمريكية تتهم إيران بالقيام بأعمال استفزازية وخطيرة ضد سفن أمريكية في المياه الدولية بالخليج
  • الثلاثاء 26 مايو 2020م
  • الثلاثاء 03 شوال 1441هـ
المقالات التمدد الشيعي الشيعة في الخليجخليجنا واحد وشعبنا واحد
الجموح

خاص بالبينة 24 من جمادى الأولى 1432هـ / 27 من إبريل 2011م

طالما ردَّدْنا ونحن صغار خليجنا واحد وشعبنا واحد, وكم علمونا ونحن صغار أن الخليج وطن واحد لا يتجزأ, فعقيدتنا وديننا واحد, وعاداتنا واحدة أو أنها متشابهة لحد كبير, وقبائلنا واحدة فكلنا أبناء عمومة تربطنا الأنساب.

إن ما يحدث في البحرين من مظاهرات وخروج على الحاكم والاعتداء على الأبرياء لهي خيانة عظمى لا تُنْسَى ولا تُغْفَر! وهذا ليس بجديد على الرافضة فتاريخهم أشد سوادًا من الليل ومن قرأ التاريخ يدرك ذلك تماما. كم تمنيت أن أكون جنديًّا من جنود درع الجزيرة فالاعتداء على أي شبر من الخليج العربي بمثابة الاعتداء على الخليج كله. ولا يَخفى على أي عاقل بأن الهدف من ضم البحرين لفارس هو فتح ثغرة جديدة لصالح فارس! وما حدث في الكويت من مظاهرات لفئة البدون لهي خطة مرسومة ومحددة. وفي السعودية ما حدث مع الحوثيين الرافضة (الزيديين سابقًا), وفي الأحساء والقطيف من مظاهرات ظاهرها الرحمة وباطنها العذاب!

ولي الفقيه الفارسي الصفوي في طهران وأذنابه في لبنان والعراق هم سبب بلاء هذه الأمة، وهم الذين يدعمون الخلايا التي كانت نائمة في السابق، ولكن الآن نزعت قناع التقية. والسؤال: لماذا ظهرت مظاهرات في العراق ولبنان تؤيد المعارضين في البحرين؟ ولماذا احتجت إيران بتدخل قوات درع الجزيرة مع العلم بأن التدخل كان بطلب من حكومة البحرين! والجيش معترف به دوليًّا!

يقولون الصفويون بأنها احتجاجات سلمية وبالواقع هي مخطط إرهابي فارسي بحت والواقع يشهد. آن الأوان أن نقف صفًّا واحدًا ضد هؤلاء الرافضة, فغايتهم احتلال الخليج وإبادة وتشييع أهله كما حدث في العراق وأفغانستان. هي حرب عَقَدِيَّة بين الحق والباطل، بين الإسلام والكفر. فهل من معتبر؟!

ah75@hotmail.com



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً
اضف إلى المفضلة
 المعدل 0.00 من 5التصويتات 0تقييم العنصر: 

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع