قناة الحرة: العقوبات الأمريكية تستهدف حرمان فيلق القدس وحزب الله من العائدات النفطية *** قناة الإخبارية: عقوبات أمريكية جديدة على شركات شحن وتجارة وناقلات نفط إيرانية *** قناة الإخبارية: 25 قتيلاً وجريحاً في اشتباكات بين قوات النظام السوري والفصائل شرق مدينة إدلب *** العربية: واشنطن: الحرس الثوري استخدم شبكة لنقل النفط لمصلحة النظام السوري وحزب الله *** العربية: ترمب: لن نرفع العقوبات المفروضة على إيران
  • الجمعة 20 سبتمبر 2019م
  • الجمعة 21 محرم 1441هـ
أرشيف الأخبارسنة 20174 مايوبالصور.. تدريبات للباسيج لقمع اضطرابات انتخابات إيران
فريق تحرير البينة
4/5/2017 - 8 شعبان 1438
 

 

(العربية نت - فريق تحرير البينة)

 

مع قرب موعد الانتخابات الرئاسية الإيرانية المزمع إجراؤها في 19 مايو/أيار المقبل، بالتزامن مع انتخابات مجالس البلديات والدورة التكميلية لمجلس الشورى (البرلمان)، بدأت ميليشيات الباسيج التابعة للحرس الثوري تدريبات للسيطرة على أية احتجاجات محتملة كما حدث في انتخابات سابقة.

 

ونشرت وسائل إعلام إيرانية تقارير مصورة عن تدريبات الباسيج في العاصمة طهران، والتي بدأت هذا الأسبوع تحت عنوان "مشروع فتح طهران"، وشارك فيها 50 ألف عنصر من مختلف صنوف هذه الميليشيات مزودة بالعصي والهراوات، ما يرمز إلى الدور الذي لعبته هذه الميليشيات الى جانب الحرس الثوري في قمع احتجاجات الانتفاضة الخضراء عام 2009 وانتفاضة الطلبة عام 1998.

 

واستعرضت هذه الميليشيات مختلف الفنون القتالية خلال مناورات أشرف عليها 600 مدرب من النساء و الرجال، من وحدات مكافحة الشغب وذلك في إطار الاستعدادات لقمع أي حركة احتجاجية خلال الانتخابات المقبلة.

 

من جهته، كشف قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري في طهران، حسن حسن زادة، في تصريحات لموقع "باسيج برس"، عن إنشاء سيطرات وحواجز للتفتيش بالإضافة إلى دوريات استخبارية من قبل ميليشيات الباسيج خلال أيام الانتخابات".

 

وقال إن قوات البسيج ترى أن الحفاظ على الأمن في الانتخابات من واجبها"، مشيرا إلى أهمية السيطرة على الفضاء الإلكتروني وشبكات التواصل الاجتماعي وضرورة دخول عناصر البسيج في هذا المجال ومراقبة كل النشاطات.

 

وقال حسن زادة إن قلة حضور الباسيج في الفضاء الإلكتروني خلال الانتخابات عام 2009 كان ملاحظا ولذا تم الآن تجهيز دخول عناصر الباسيج في هذا المجال من خلال إنشاء مراكز لمراقبة الإنترنت في مقرات الحرس الثوري والباسيج بالعاصمة طهران.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع