قناة الحرة: السفارة الأميركية في بغداد تحذر رعايها من ارتفاع حدة التوتر *** قناة الإخبارية: البحرين: تخريب السفن قبالة الفجيرة عمل إجرامي يهدد حركة الملاحة البحرية *** العربية: قائد الحرس الثوري: الوجود الأميركي في الخليج "كان تهديدا وأصبح فرصة *** العربية: الأمم المتحدة: الحكومة اليمنية ستعيد انتشارها في الحديدة عندما يطلب منها ذلك *** العربية: مجلس التعاون الخليجي يدين تعرض سفن مدنية لأعمال تخريبية قرب المياه الإقليمية للإمارات
  • الثلاثاء 25 يونيو 2019م
  • الثلاثاء 22 شوال 1440هـ
أرشيف الأخبارسنة 20177 اغسطستصعيد للنظام بريف دمشق وتقدم للمعارضة بالسويداء
فريق تحرير البينة
7/8/2017 - 15 ذو القعدة 1438
 

 

(الجزيرة نت - فريق تحرير البينة)

 

سقط عدة قتلى وجرحى في قصف جوي ومدفعي لقوات النظام السوري على مناطق سكنية في ريف دمشق وحماة، بينما تمكنت فصائل المعارضة المسلحة من استعادة مناطق خسرتها في ريف السويداء.

 

وقال مراسل الجزيرة إن طفلة ورجلا قتلا وجرح آخرون جراء قصف للنظام السوري في بلدة عين ترما بغوطة دمشق، كما شمل القصف حي جوبر وبلدات جسرين وحزة والنشابية، مما أدى إلى سقوط جرحى، بينهم أطفال ونساء، وذلك رغم الهدنة.

 

وتزامن ذلك مع استمرار المعارك بين المعارضة المسلحة وقوات النظام على أطراف عين ترما، حيث قالت مصادر للجزيرة إن المعارضة استعادت السيطرة على محطة سنبل التي خسرتها، كما صدت هجوما على المحور نفسه لقوات النظام، وقتلت نحو 15 عنصرا منها.

 

وفي البادية بريف السويداء الشرقي، تمكن الجيش الحر من استعادة السيطرة على مناطق الحرضية والشعاب والصدى والضبع والمخفر الحدودي بعد يوم من خسارتها، كما تكبدت قوات النظام خسائر وسقط العديد من القتلى والجرحى في صفوفها.

 

وفي المقابل، قال الإعلام الحربي التابع لقوات النظام والمليشيات الداعمة لها إنها سيطرت على مناطق الضبع والأسدية والحرضية، وبثت صورا للمعارك هناك.

 

وفي درعا، خرقت قوات النظام الهدنة أيضا بقصفها أحياء درعا البلد، كما قصفت بلدة جباتا الخشب في ريف القنيطرة، وقرية الطامورة (شمال حلب)، وفق ناشطين.

 

وقالت شبكة شام إن طائرات النظام قصفت قرى جنى العلباوي وأبو جنايا وأبو حبيلات الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية بريف حماة الشرقي، مضيفة أن طفلة قتلت وسقط عدة جرحى في قصف مدفعي على قرية الزكاة.

 

وأكدت الشبكة أن المعارك بين قوات النظام وتنظيم الدولة في ريف حمص الشرقي متواصلة بقوة، حيث سقط ما لا يقل عن عشرين قتيلا والعديد من الجرحى في صفوف قوات النظام، بينما سيطرت الأخيرة على جبل طنطور وحاصرت مدينة السخنة.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع