قناة الحرة: العقوبات الأمريكية تستهدف حرمان فيلق القدس وحزب الله من العائدات النفطية *** قناة الإخبارية: عقوبات أمريكية جديدة على شركات شحن وتجارة وناقلات نفط إيرانية *** قناة الإخبارية: 25 قتيلاً وجريحاً في اشتباكات بين قوات النظام السوري والفصائل شرق مدينة إدلب *** العربية: واشنطن: الحرس الثوري استخدم شبكة لنقل النفط لمصلحة النظام السوري وحزب الله *** العربية: ترمب: لن نرفع العقوبات المفروضة على إيران
  • الاحد 22 سبتمبر 2019م
  • الاحد 23 محرم 1441هـ
أرشيف الأخبارسنة 201722 اغسطسالحوثي يواجه المخلوع.. قتل ونصب مخيمات ونقاط تفتيش
فريق تحرير البينة
22/8/2017 - 30 ذو القعدة 1438
 

 

(العربية نت - فريق تحرير البينة)

 

تشهد العاصمة اليمنية صنعاء توتراً وتحشيداً غير مسبوق بين طرفي الانقلاب ( الحوثي و المخلوع صالح )، عقب المعارك الخطابية بين زعيمي الانقلاب، وتبادل الاتهامات والتهديدات التي تشير وفق توقعات مراقبين إلى إنهاء الشراكة والارتباط بين تحالف الانقلاب.

 

وقادت ميليشيات الحوثي تصعيدا ميدانيا في العاصمة صنعاء ومحيطها، الاثنين، ضد الفعالية المرتقبة لشريكها الوحيد في الانقلاب المخلوع صالح وحزبه.

 

وأفادت مصادر محلية أن ميليشيات الحوثي بدأت في نصب مخيمات كبيرة على مداخل صنعاء في محاولة منها لمنع أنصار حليفها المخلوع صالح من الوصول للمشاركة في الاحتشاد الجماهيري بميدان السبعين وسط العاصمة، يوم الخميس القادم، ويجري التحضير له منذ أشهر، ما أشعل شرارة الخلاف بين طرفي الانقلاب.

 

وبحسب المصادر، فإن الحوثيين نصبوا مخيمات كبيرة في مداخل العاصمة الأربعة، حيث يعتزمون إقامة مهرجان قبلي لدعم الجبهات في نفس يوم فعالية حزب المخلوع صالح، وقاموا بنشر صور ولوحات عملاقة داخل صنعاء تدعو إلى مواجهة التصعيد بالتصعيد ورفد الجبهات.

 

وبموازاة ذلك، التقى المخلوع صالح عددا من مشائخ اليمن، الاثنين، في محاولة لكسب دعمهم، خاصة ما تسمى قبائل "طوق صنعاء"، وإفشال خطط حليفه الحوثي في معركة "كسر العظم" بين طرفي الانقلاب.

 

واستحدث الحوثيون متاريس ونقاطا أمنية في مداخل صنعاء، سجلت فيها حالات منع من دخول العاصمة، وأول حادثة قتل لأحد القياديين في المؤتمر.

 

وأفادت مصادر مؤتمرية أن القيادي صالح لطف شيبان، قتل برصاص مسلحين حوثيين، الاثنين، في المدخل الغربي للعاصمة صنعاء، لإصراره على الدخول والمشاركة في فعالية حزبه.

 

كما منعت نقطة حوثية أخرى في المحويت شمال غرب صنعاء، دخول عضو البرلمان والقيادي في حزب المخلوع صالح، زيد أبو علي، إلى صنعاء لحضور اجتماع لقيادات حزبه، وأجبرته مع موكبه على العودة.

 

وفي السياق، كشف محامي المخلوع صالح، محمد المسوري، أن الحوثيين بصدد شن حملة اعتقالات للعديد من الكتاب والصحافيين والإعلاميين والناشطين.

 

وطلب من أعضاء حزب المؤتمر اتخاذ الحذر وتوثيق أي عملية اعتقال وتعميمها.

 

وأثار التحشيد المستمر منذ شهرين لحزب المخلوع صالح لفعالية كبرى في العاصمة صنعاء، مخاوف الحوثيين الذين يرونها تحديا مباشرا لهم، واحتمالية تخلي شريكهم الوحيد في الانقلاب عنهم، بعقد صفقة والتفاوض مع الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا، واتهامه بالتواصل مع التحالف العربي بقيادة السعودية، بحسب مزاعمهم.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع