الجزيرة: البنتاغون يؤكد إصابة 50 عسكريا بأعراض ارتجاج المخ إثر الهجوم الصاروخي الإيراني على قاعدة عين الأسد في العراق *** قناة الإخبارية: محافظ مأرب يدعو إلى عدم الانجرار وراء الشائعات التي تروج لها ميليشيا الحوثي للنيل من استقرار المحافظة *** العربية: وسائل إعلام عراقية: أنباء عن سقوط طائرة نقل عسكرية في الأنبار *** العربية: أمين عام الجامعة العربية: وقف التدخلات في العراق يساعد في حل أزمته *** العربية: نائب الرئيس الأميركي بنس: على العالم أن يقف بقوة في وجه إيران
  • الجمعة 21 فبراير 2020م
  • الجمعة 27 جمادى الثانية 1441هـ
أرشيف الأخبارسنة 20175 سبتمبرالحوثيون يقتلون يمنياً رفض دفع أموال لميليشياتهم
فريق تحرير البينة
5/9/2017 - 14 ذو الحجة 1438
 

 

(العربية نت - فريق تحرير البينة)

 

قتل مسلحون حوثيون، الجمعة، وفي أول أيام عيد الأضحى المبارك، مواطنا في إحدى النقاط الأمنية التابعة لهم، وهو متجه بصحبة نساء وأطفال على متن سيارته، لقضاء إجازة العيد مع أطفاله في قريته بمسور ريمة غرب اليمن، لرفضه دفع مبالغ مالية لمن أسمتهم "المجاهدين"، في إشارة إلى ميليشياتهم التي تقاتل الشعب اليمني وسلطته الشرعية.

 

وقالت مصادر محلية، إن إحدى النقاط الأمنية التابعة لميليشيات الحوثي، في المنطقة الواقعة ما بين محافظتي ذمار وريمة غرب اليمن، قتلت المواطن إبراهيم المسوري وأصابت اثنين آخرين، إصابة أحدهما خطيرة على خلفية رفضهم الخضوع لابتزاز النقطة التي حاولت اختلاسهم مبالغ مالية بذريعة أن أفرادها "مجاهدون".

 

وأوضحت أن أفراد النقطة باشروا عملية إطلاق النار على السيارة التي كان على متنها عدد من المواطنين مع عوائلهم أثناء خروجهم لقضاء إجازة العيد، كما أثارت رعب النساء والأطفال الذين كانوا على متن السيارة.

 

وبحسب المصادر، فإن ميليشيات الحوثي وعقب ارتكابها هذه الجريمة البشعة بقتل المسوري وإصابة اثنين آخرين، قامت باحتجاز عدد من المواطنين الذين كانوا على متن السيارة بذريعة التحقيق معهم دون مراعاة للنساء والأطفال.

 

واستحدثت ميليشيات الحوثي عددا من النقاط ما بين محافظتي ذمار وريمة، بذريعة منع تدفق الشباب من محافظة ريمة إلى جبهات المقاومة، والانضمام للقتال إلى جانب الحكومة الشرعية المدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع