قناة الحرة: العقوبات الأمريكية تستهدف حرمان فيلق القدس وحزب الله من العائدات النفطية *** قناة الإخبارية: عقوبات أمريكية جديدة على شركات شحن وتجارة وناقلات نفط إيرانية *** قناة الإخبارية: 25 قتيلاً وجريحاً في اشتباكات بين قوات النظام السوري والفصائل شرق مدينة إدلب *** العربية: واشنطن: الحرس الثوري استخدم شبكة لنقل النفط لمصلحة النظام السوري وحزب الله *** العربية: ترمب: لن نرفع العقوبات المفروضة على إيران
  • الخميس 19 سبتمبر 2019م
  • الخميس 20 محرم 1441هـ
أرشيف الأخبارسنة 201717 سبتمبراليمن: تصاعد الأعمال القتالية عند الحدود السعودية مع بدء العد التنازلي "لمعركة صنعاء"
فريق تحرير البينة
17/9/2017 - 26 ذو الحجة 1438
 
(مونت كارلو الدولية –فريق تحرير البينة)

 

أجواء توتر أمني تخيم على العاصمة اليمنية صنعاء، في أعقاب سقوط ثلاثة قتلى من حلفاء الحرب هناك باشتباكات عنيفة بين الحوثيين وقوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح، الليلة الماضية في محيط القصر الرئاسي جنوبي مدينة صنعاء.

 

وقالت مصادر عسكرية يمنية وأخرى سعودية، ان 37 من المسلحين الحوثيين وحلفائهم العسكريين قتلوا واصيب اخرون بمعارك طاحنة وغارات جوية خلال الساعات الاخيرة جنوبي منطقة جازان السعودية ومديرية ميدي شمالي غرب محافظة حجة الحدودية من الجانب اليمني.

 

في المقابل أعلنت جماعة الحوثيين مقتل ثلاثة جنود سعوديين بهجوم بري للجماعة عبر الحدود مع السعودية.

 

كما أعلنت الجماعة مقتل واصابة العشرات من تحالف الحكومة بينهم جنود سودانيون بمعارك مستمرة في مديرية ميدي شمالي محافظة حجة الساحلية عند الحدود مع السعودية.

 

وشنت مقاتلات التحالف خلال الساعات الماضية اكثر من 35 غارة جوية على مواقع متفرقة للحوثيين وحلفائهم في مديريتي ميدي وحرض، واهداف متقدمة في نجران وعسير.

 

وتحدث اعلام الحوثيين والرئيس السابق عن سقوط قتلى وجرحى من الجنود السعوديين بقصف صاروخي ومدفعي على مواقع حدودية في نجران وجازان وعسير.

 

كما اعلن الحوثيون إطلاق صاروخين من نوع زلزال1 المطور محليا على تجمع لحلفاء الحكومة شمالي صحراء ميدي قرب الحدود مع السعودية.

 

الى ذلك قال الحوثيون، ان 6 عناصر من القوات الحكومية سقطوا بين قتيل وجريح بمعارك متفرقة في مديرية صرواح غربي مدينة مأرب.

 

كما قتل 9 مدنيين على الأقل بقصف من مواقع الحوثيين وغارات جوية لمقاتلات التحالف وسط وغربي مدينة تعز.

 

وأفادت مصادر محلية، بمقتل 3 أطفال واصابة 9 آخرين بسقوط مقذوف عسكري أطلقه الحوثيون على احياء سكنية وسط مدينة تعز، بينما أعلن الحوثيون مقتل 6 أشخاص بغارتين جويتين استهدفتا شاحنة لنقل البضائع ودراجة نارية في منطقة البرح غربي مدينة تعز عاصمة المحافظة الاستراتيجية الممتدة الى منطقة باب المندب جنوبي البحر الاحمر.

 

في الأثناء شن الطيران الحربي 3 غارات جوية على مواقع متفرقة في محيط قاعدة خالد بن الوليد العسكرية شرقي مدينة المخا على الطريق الى مدينة تعز، ثالث اكبر المدن اليمنية جنوبي غرب البلاد.

 

واستمرت خلال الساعات الأخيرة معارك الكر والفر بين الطرفين عند الضواحي الجنوبية الغربية والشرقية لمدينة تعز والساحل الغربي على البحر الأحمر.

 

الى ذلك قال اعلام الرئيس السابق، ان حلفاء الحكومة المدعومين من قوات التحالف أقروا خطة لتصعيد عسكري كبير نهاية الأسبوع الجاري باتجاه العاصمة اليمنية صنعاء.

 

وقالت صحيفة "اليمن اليوم" المملوكة لنجل الرئيس السابق، انها حصلت على "معلومات استخباراية"، حول مسارات تصعيدية جديدة ذات صلة بـ(معركة صنعاء)، على مرحلتين تبدآن بفتح جبهات في محافظة عمران وعزل محافظة صعدة معقل الحوثيين عن العاصمة اليمينة.

 

ودعما لهذه الخطة، دفعت قوات التحالف بقيادة السعودية، بتعزيزات عسكرية ضخمة الى مدينة الحزم مركز محافظة الجوف، تمهيدا لمعركة صنعاء التي تشمل ايضا احتواء هجمات الحوثيين نحو العمق السعودي.

 

وكان زعيم جماعة الحوثيين، حذر الخميس، السعودية والإمارات من تبعات اي تصعيد جديد نحو العاصمة صنعاء وميناء الحديدة على البحر الاحمر غربي البلاد.

 

وقال الحوثي، ان قواته الصاروخية ستطال أهدافا سعودية وامارتية واسعة وصولا الى حلفائهم في الساحل الأفريقي.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع