العربية: مواجهات مسلحة بين القبائل اليمنية والحوثيين في إب *** BBC العربية: حرس الحدود السعودي: الناقلة الإيرانية في البحر الأحمر تعرضت لكسر نتج عنه تسرب نفطي *** الجزيرة: وحدات من الجيش السوري تدخل مدينة منبج بريف حلب الشمالي *** العربية: محمد العطا محافظاً لبغداد وعلي العيثاوي نائبه *** قناة الحرة عراق: دعارة ومخدرات وملفات سوداء بسوريا.. "منشقون" عن حزب الله يسقطون القناع
  • السبت 19 اكتوبر 2019م
  • السبت 20 صفر 1441هـ
أرشيف الأخبارسنة 201728 سبتمبروسائل إعلام روسية تكشف خسائر قوات ماهر الأسد
فريق تحرير البينة
28/9/2017 - 8 محرم 1439
 
(RT – فريق تحرير البينة)

 

كشفت وسائل إعلام روسية اليوم الخميس، حصيلة الخسائر البشرية التي تكبدتها قوات "الفرقة الرابعة" بقيادة ماهر الأسد شقيق بشار، إثر سلسلة الكمائن التي نفذها فيلق الرحمن التابع للجيش السوري الحر خلال الساعات الـ 24 الماضية على جبهات حي جوبر وعين ترما شرقي العاصمة دمشق.

 

وأكدت قناة "روسيا اليوم" مقتل 19 عنصراً من قوات الأسد، اليوم الخميس، إثر انفجار أبنية مفخخة من قبل فيلق الرحمن والفصائل المسلحة الأخرى في عين ترما بريف دمشق.

 

وأضافت القناة الروسية أن عدد قتلى قوات الأسد ارتفع خلال الساعات الماضية إلى 45 عنصراً، وذلك بعد مقتل 26 عنصراً في كمين مماثل على جبهة عين ترما.

 

المتحدث الرسمي باسم "فيلق الرحمن" وائل علوان، أكد في تصريح لـ"أورينت نت" مقتل العشرات من قوات "الفرقة الرابعة"، إثر تنفيذ مقاتلي الفيلق ثلاثة كمائن خلال ٢٤ ساعة الماضية.

 

وأوضح أن مقاتلي "الفيلق" رصدوا دخول مؤازرات من قوات "الفرقة الرابعة" على أطراف بلدة عين ترما، وعند وصولهم فجروا خمسة أطنان من المتفجرات داخل أنفاق مفخخة تحت المباني الأمر الذي أدى إلى مقتل أكثر من ٢٥ عنصراً وجرح عدد آخر.

 

كما تعرضت قوات "الفرقة الرابعة"لكمين ليلي مساء أمس، أدى إلى مقتل نحو 10 عناصر ، وإعطاب دبابة "T72" أثناء محاولتهم اقتحام عين ترما أيضاً.

 

وأحبط "فيلق الرحمن" خلال الأشهر الماضية، عشرات المحاولات التي تنفذها قوات "الفرقة الرابعة" بقيادة ماهر الأسد، لاحتلال حي جوبر الدمشقي، وبلدة عين ترما المجاورة في الغوطة الشرقية، وذلك رغم شمول المنطقة باتفاق "تخفيف التصعيد"، الذي تعتبر سويا دولة ضامنة فيه.

 

ويطلق مؤيدو الأسد على حي جوبر، "الثقب الأسود " أو "مثلث برمودا"، وذلك نظراً لابتلاع المنطقة لعدد من المجموعات الاقتحامية التابعة لـ"فرق النخبة" في قوات الأسد، رغم استخدام الأخيرة لكافة الأسلحة التدميرية، حيث عجزت تلك القوات عن التقدم في الحي، رغم مرور نحو 3 أشهر على المواجهات مع "فيلق الرحمن".

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع