قناة الحرة: العقوبات الأمريكية تستهدف حرمان فيلق القدس وحزب الله من العائدات النفطية *** قناة الإخبارية: عقوبات أمريكية جديدة على شركات شحن وتجارة وناقلات نفط إيرانية *** قناة الإخبارية: 25 قتيلاً وجريحاً في اشتباكات بين قوات النظام السوري والفصائل شرق مدينة إدلب *** العربية: واشنطن: الحرس الثوري استخدم شبكة لنقل النفط لمصلحة النظام السوري وحزب الله *** العربية: ترمب: لن نرفع العقوبات المفروضة على إيران
  • الاحد 22 سبتمبر 2019م
  • الاحد 23 محرم 1441هـ
أرشيف الأخبارسنة 20175 اكتوبرالأمم المتحدة قد تدرج التحالف الذي تقوده السعودية على القائمة السوداء
فريق تحرير البينة
5/10/2017 - 15 محرم 1439
 
(BBC – فريق تحرير البينة)

 

ظهر اسم التحالف، الذي تقوده السعودية في اليمن، والقوات الحكومية اليمنية ومليشيات الحوثيين في مسودة قائمة تعدها الأمم المتحدة لإدانة أطراف تسببت في قتل وتشوية أطفال.

 

وبحسب نص القائمة فإن 683 طفلا سقطوا ضحايا لعمليات التحالف في اليمن خلال عام 2016، وهناك اتهامات أيضا بشن 38 هجوما على مدارس ومستشفيات.

 

كما أشار النص إلى ارتكاب القوات الحكومية، المدعومة من التحالف، وكذلك قوات الحوثيين والرئيس السابق على عبدالله صالح، انتهاكات أيضا.

 

وينفي التحالف الذي تقوده السعودية أي استهداف متعمد للمدنيين أو البنية التحتية.

 

وبحسب الأمم المتحدة، فقد أدى الصراع المسلح في اليمن منذ عام 2015 إلى مقتل 8530 شخصا، 60 في المئة منهم مدنيين، بالإضافة إلى جرح 48 ألفا و800 شخص جراء الغارات الجوية أو الاشتباكات على الأرض.

 

كما أدى الصراع إلى معاناة 20.7 مليون شخص من نقص حاد في المساعدات الإنسانية في أكبر حالة طوارئ لنقص الأمن الغذائي في العالم، بالإضافة لتفشي مرض الكوليرا والذي أدى لإصابة 775 ألف شخص ووفاة 2130 مريض.

 

ويُصدر يتضمن ملحقا يضم "أطرافا مدرجة" متهمة بمجموعة من الانتهاكات.

 

يذكر أن القوات اليمنية الموالية للحكومة والمتمردين الحوثيين وتنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية مدرجة أيضا للمرة الثانية على التوالي.

 

وتوضح مسودة القائمة أيضا أن الأمم المتحدة تعتقد أن التحالف "اتخذ اجراءات خلال الفترة، التي تحدث عنها التقرير، لتحسين حماية الاطفال".

 

وقال عبد الله المعلمي، المندوب الدائم للسعودية لدى الأمم المتحدة لوكالة رويترز، إنه لن يعلق على هذا التقرير قبل أن يوافق عليه الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس في وقت لاحق من هذا الشهر.

 

إلا أن البعثة السعودية قالت في أغسطس/ الماضي إنه "لا يوجد أي مبرر على الإطلاق" لضم التحالف في ملحق "الأطراف المدرجة".

 

ورفض المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، التعليق على مشروع القائمة.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع