قناة الحرة: العقوبات الأمريكية تستهدف حرمان فيلق القدس وحزب الله من العائدات النفطية *** قناة الإخبارية: عقوبات أمريكية جديدة على شركات شحن وتجارة وناقلات نفط إيرانية *** قناة الإخبارية: 25 قتيلاً وجريحاً في اشتباكات بين قوات النظام السوري والفصائل شرق مدينة إدلب *** العربية: واشنطن: الحرس الثوري استخدم شبكة لنقل النفط لمصلحة النظام السوري وحزب الله *** العربية: ترمب: لن نرفع العقوبات المفروضة على إيران
  • الاحد 22 سبتمبر 2019م
  • الاحد 23 محرم 1441هـ
أرشيف الأخبارسنة 201715 نوفمبرصفقة سرية سمحت لنحو 4 آلاف مسلح من تنظيم "داعش" بمغادرة الرقة
فريق تحرير البينة
15/11/2017 - 26 صفر 1439
 
(سبونتك عربي – فريق تحرير البينة)

 

كشفت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" عن تفاصيل صفقة سرية سمحت لنحو 4 آلاف مسلح من تنظيم "داعش" مع أسرهم بمغادرة مدينة الرقة تحت إشراف التحالف الدولي، والمقاتلين الأكراد، الذين سيطروا على المدينة.

 

وتم إجلاء الإرهابيين أثناء تحرير الرقة من تنظيم "داعش" مع الأسلحة والذخائر تحت إشراف الولايات المتحدة وبريطانيا.

 

وقالت "بي بي سي" في المادة التي نشرتها تحت عنوان "سر الرقة القذر"، إنه استخدمت نحو 50 شاحنة و13 حافلة وأكثر من 100 سيارة لإجلاء الإرهابيين.

 

ونقلت الهيئة عن سائق إحدى الشاحنات، وهو ممثل "القوات الديمقراطية السورية" المدعومة من قبل الولايات المتحدة، التي كانت ضمن قافلة خروج مسلحي "داعش" من الرقة، تأكيده أن الرحلة بدأت في 12 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي واستمرت 3 أيام.

 

وكشف السائق أنه هو وعشرات السائقين الآخرين وعدوا بآلاف الدولارات للقيام بهذه المهمة، لكن بشرط أن تبقى سرية، لكنهم لم يستلموا النقود حتى الآن، رغم إتمامهم المهمة، التي وصفت بـ"رحلة الذهاب إلى الجحيم".

 

وقال السائق: "نقلنا نحو 4 آلاف شخص بما في ذلك النساء والأطفال، على متن مركباتنا ومركباتهم معا، عندما دخلنا الرقة، كنا نظن أن هناك 200 شخص لنقلهم، ولكن في حافلتي وحدها، نقلت 112 شخصا".

 

ووفقا للهيئة، إن ضباطا أمريكيين وبريطانيين كانوا حاضرين أثناء المحادثات حول إخراج الإرهابيين من الرقة ولكنهم لم يكونوا طرفا نشطا فى المناقشات. وأكد معلومات "بي بي سي" عن الإخلاء السري أيضا المتحدث باسم التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، العقيد ريان ديلون.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع