قناة الحرة: العقوبات الأمريكية تستهدف حرمان فيلق القدس وحزب الله من العائدات النفطية *** قناة الإخبارية: عقوبات أمريكية جديدة على شركات شحن وتجارة وناقلات نفط إيرانية *** قناة الإخبارية: 25 قتيلاً وجريحاً في اشتباكات بين قوات النظام السوري والفصائل شرق مدينة إدلب *** العربية: واشنطن: الحرس الثوري استخدم شبكة لنقل النفط لمصلحة النظام السوري وحزب الله *** العربية: ترمب: لن نرفع العقوبات المفروضة على إيران
  • الاحد 22 سبتمبر 2019م
  • الاحد 23 محرم 1441هـ
أرشيف الأخبارسنة 201731 ديسمبرمليشيات النظام تصعّد هجومها على الغوطة الشرقية وتستخدم غازات سامة
فريق تحرير البينة
31/12/2017 - 13 ربيع الثاني 1439
 
(أورينت نت – فريق تحرير البينة)

صعّدت قوات النظام السوري عملياتها العسكرية وعمليات القصف الجوي على الأحياء السكنية في مدن وبلدات غوطة دمشق الشرقية المحاصرة؛ حيث فتحت محاور جديدة للقتال ضد فصائل المعارضة، في محاولة للتقدم إلى عمق الغوطة، عبر استخدام غازات سامة، فيما أعلن عن مقتل 6 مدنيين السبت.

ومنذ ساعات الصباح، تشن قوات النظام السوري غارات جوية وقصفا مدفعيا كثيفا على مدينتي "دوما" و"زملكا"، وبلدات "حمورية"، و"عربين"، و"كفر بطنا"، و"مسرابا" و"بيت سوى" و"مديرة" و"حرستا" و"أوتايا".

وأفادت مصادر في الدفاع المدني بأن القصف أسفر عن مقتل مدني واحد في "حرستا"، و3 في "أوتايا"، ومدني واحد في كل من "كفربطنا"، و"مسرابا"، حسب إحصاءات أولية.

ولفتت المصادر إلى أن النظام السوري استهدف "حرستا" بأكثر من 40 غارة جوية منذ صباح اليوم.

وأشارت المصادر إلى وجود مصابين (لم يتم تحديد عددهم على الفور) جرى نقلهم إلى المشافي. فيما قدرت مصادر محلية عدد الجرحى بالعشرات.

وأوضحت المصادر المحلية أن قوات النظام والمليشيات المساندة لها فتحت معركة جديدة في قطاع المرج شرقي دمشق من ثلاثة محاور، بعد جمود عسكري استمر أشهرا على هذا المحور، في خطوة لتوسيع العمليات العسكرية، كما يبدو، بعد التقدم الذي أحرزته فصائل المعارضة، أمس الجمعة، في إدارة المركبات في حرستا.

وتتواصل الاشتباكات بين فصائل المعارضة وقوات النظام بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة، في محيط إدارة المركبات على أطراف مدينة حرستا، بعد أن سيطرت المعارضة على معظم أبنية حي العجمي الملاصق لمبنى إدارة المركبات العسكرية، حيث تحاول قوات النظام، منذ يوم أمس، استعادة ما خسرته داخل إدارة المركبات.

وأفادت مصادر إعلامية تابعة للنظام السوري بمقتل العميد الركن محمد يوسف جناد، من مرتبات الحرس الجمهوري، في مبنى إدارة المركبات.

وأشار ناشطون إلى استهداف قوات النظام بغاز الكلور السام نقاطا لفصيل معارض على جبهة مدينة البلالية التابعة لمنطقة المرج، بالتزامن مع التصعيد العسكري وحشد النظام قواته على حدود البلدة.

وأكد ناطق باسم المعارضة في المنطقة أن قوات النظام تحاول اقتحام الغوطة الشرقية بالدبابات والآليات الثقيلة من ثلاثة محاور، هي النشابية وحزرما وزريقية، بالتزامن مع قصف مركّز وغير مسبوق على الجبهات الثلاث.

وأكد أن قوات النظام تستخدم غاز الكلور على جبهة البلالية، خلال الاشتباكات الدائرة، ما أوقع عدة إصابات بين المقاتلين.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع