الجزيرة: البنتاغون يؤكد إصابة 50 عسكريا بأعراض ارتجاج المخ إثر الهجوم الصاروخي الإيراني على قاعدة عين الأسد في العراق *** قناة الإخبارية: محافظ مأرب يدعو إلى عدم الانجرار وراء الشائعات التي تروج لها ميليشيا الحوثي للنيل من استقرار المحافظة *** العربية: وسائل إعلام عراقية: أنباء عن سقوط طائرة نقل عسكرية في الأنبار *** العربية: أمين عام الجامعة العربية: وقف التدخلات في العراق يساعد في حل أزمته *** العربية: نائب الرئيس الأميركي بنس: على العالم أن يقف بقوة في وجه إيران
  • الخميس 27 فبراير 2020م
  • الخميس 03 رجب 1441هـ
أرشيف الأخبارسنة 201823 ابريلاتهام مسؤولين عراقيين بالتغطية على قتل عشرات الأشخاص بالموصل
فريق تحرير البينة
23/4/2018 - 8 شعبان 1439
 
(الشرق الأوسط – فريق تحرير البينة)

طالبت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الدولية، رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، بإعلان نتائج التحقيقات بشأن انتهاكات أثناء العمليات العسكرية في الموصل شمالي البلاد.

وتأتي مطالبة المنظمة الحقوقية، على خلفية انتشال جثث نحو 80 شخصاً من منزل مدمّر في مدينة الموصل في مارس/آذار الماضي.

وقالت المنظمة، في تقرير أصدرته ، إن الحادث وقع في 29 مارس، إذ نقل موظفون حكوميون رفات حوالي 80 جثة من منزل مدمر.

وأشار التقرير إلى أن الحادث "يثير شكوكاً بالتغطية على عمليات قتل لمن يشتبه في احتمال انتمائهم إلى تنظيم داعش، وهيومن رايتس ووتش، شاهدت المشهد، وبعد أيام، أُحرق المنزل".

وبهذا الخصوص، قالت "لما فقيه"، نائب مديرة قسم الشرق الأوسط في المنظمة إنه "بالنظر للانتهاكات الخطيرة التي جرت في الأسابيع الأخيرة من المعركة ضد داعش في مدينة الموصل القديمة، كان ينبغي الحفاظ على الموقع والرفات كأدلة محتملة للمحققين الشرعيين"، بحسب التقرير.

وأضافت "إذا أراد العبادي أن يؤكد حدوث تغيير في ثقافة الإفلات من العقاب للقوات التي ترتكب أفظع الإساءات، عليه اتخاذ خطوات ملموسة لحماية الأدلة المحتملة حول جرائم حرب، وإحضار خبراء الطب الشرعي للتحقيق قبل فوات الأوان، بشفافية وعلى الملأ".

ويشير التقرير إلى أن "هيومن رايتس ووتش" وثّقت قيام القوات العراقية باعتقال المشتبه بانتمائهم إلى داعش وتعذيبهم ثم إعدامهم قرب ذات الموقع، وكانت بعض هذه القوات من فرقة بالجيش دربتها قوات أمريكية.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع