العربية: مواجهات مسلحة بين القبائل اليمنية والحوثيين في إب *** BBC العربية: حرس الحدود السعودي: الناقلة الإيرانية في البحر الأحمر تعرضت لكسر نتج عنه تسرب نفطي *** الجزيرة: وحدات من الجيش السوري تدخل مدينة منبج بريف حلب الشمالي *** العربية: محمد العطا محافظاً لبغداد وعلي العيثاوي نائبه *** قناة الحرة عراق: دعارة ومخدرات وملفات سوداء بسوريا.. "منشقون" عن حزب الله يسقطون القناع
  • السبت 19 اكتوبر 2019م
  • السبت 20 صفر 1441هـ
أرشيف الأخبارسنة 20189 سبتمبررئيس وزراء العراق يكشف "استغلال" جلسة النواب حول البصرة
فريق تحرير البينة
9/9/2018 - 29 ذو الحجة 1439
 
(BBC – فريق تحرير البينة)

انتقد مكتب رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، مساء اليوم السبت، ما وصفه باستغلال جلسة مجلس النواب الاستثنائية لمناقشة الأوضاع في محافظة البصرة لأغراض سياسية.

وأكد أن الحكومة العراقية أوضحت كافة الإجراءات التي اتخذتها للتعاطي مع المشكلات التي تعاني منها المحافظة، والتي أشعلت احتجاجات خلفت قتلى وجرحى.

وقال بيان لمكتب الإعلامي لرئيس الوزراء إنه "بالرغم من توضيحنا الحقائق وبالأرقام، وطرح قرارات مجلس الوزراء أمام مجلس النواب، والتي ستنعكس إيجابا على وضع محافظة البصرة وبدء العمل بها، إلا أننا نعرب عن أسفنا الشديد لاستغلال جلسة مجلس النواب الاستثنائية التي عقدت اليوم لغير الهدف الذي عقدت من أجله، وهو مناقشة مشكلة البصرة والخدمات والإجراءات الحكومية المتخذة، وإيجاد الحلول اللازمة في ضوء استجابتنا لدعوة سماحة السيد مقتدى الصدر".

وتابع البيان، "تم انتهاز الجلسة بشكل سافر كفرصة للتسقيط وتوفير ظروف جديدة للتحالفات التي تتشكل على أساسها الحكومة المقبلة، رغم مناشدتنا لجميع الأطراف بإبعاد مشكلة الخدمات لمواطنينا في البصرة عن التوظيف السياسي وتحقيق المكاسب والمنافع السياسية الخاصة على حساب مصلحة الشعب".

وأعلنت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، أمس الخميس، عن مقتل 7 متظاهرين وإصابة 93 آخرين بجروح إضافة إلى إصابة 18 عنصرا من القوات الأمنية في البصرة منذ بداية شهر سبتمبر/أيلول الحالي وحتى اليوم.

وقالت المفوضية في بيان "تعد هذه الحصيلة هي الأعنف حتى الآن في محافظة البصرة"، وأضافت "تتابع المفوضية العليا لحقوق الإنسان وبقلق بالغ تصاعد وتيرة حدة التظاهرات والاحتجاجات الشعبية في البصرة للمطالبة بحقوقهم المشروعة".

وتشهد محافظة البصرة منذ أشهر تظاهرات غاضبة تطالب بتوفير الخدمات وفي مقدمتها الماء الصالح للشرب والكهرباء، وتطورت إلى تدخل القوات الأمنية، ما أدى إلى مقتل عدد من المتظاهرين وإصابة آخرين.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع