قناة النيل: الجيش اليمني يسيطر على مداخل وادي المسيني أهم معاقل “القاعدة” في حضرموت *** قناة النيل: رئيس الوزراء اللبناني يؤكد رفض الوصاية الخارجية على بلاده *** العربية: مقتل أبو طه الغليسي مشرف ميليشيا الحوثي في الجبهة الشمالية لتعز *** قناة الحرة: السلطات الإيرانية تعتقل 100 من تجار العملات الأجنبية في البلاد *** قناة الإخبارية: الجيش اليمني يسيطر على تبتي المنارة والمصينعة ويتجه صوب دمنة خدير بتعز
  • الاربعاء 21 فبراير 2018م
  • الاربعاء 05 جمادى الثانية 1439هـ
أرشيف الأخبارسنة 201812 فبرايرقرار مهم كان "الأسد " سيتخذه لولا تدخل طهران
فريق تحرير البينة
12-2-2018 - 27 جمادى الأولى 1439
 
(نداء سوريا – فريق تحرير البينة)

كشف " علي آقا محمدي" عضو مجلس تشخيص مصلحة النظام الإيراني عن قرار مهم كان " الأسد" ينوي اتخاذه بعد اندلاع الثورة السورية لولا تدخل طهران ومنعه من ذلك.

وقال " محمدي" في تصريحات لوكالة مهر الإيرانية: " بشار الأسد كان على وشك ترك منصب الرئاسة في بداية الاحتجاجات بسوريا لولا التدخل العسكري الإيراني".

وأضاف: " عندما عاد اللواء حسين همداني من دمشق إلى طهران قال للقيادة الإيرانية" إنه عند وصوله إلى سوريا كان بشار الأسد قد وصل إلى قناعة تامة بضرورة مغادرة السلطة، حيث كانت قوات المعارضة تحاصر القصر الرئاسي".

وأكد " محمدي" أن حسين همداني أوصى الأسد بضرورة توزيع قطع السلاح على 10 آلاف من الشعب وتنظيمهم من أجل تجاوز الخطر، وأشار إلى أن الحرس الثوري تمكّن بعدها من حشد 80 ألف عنصر سوري لدعم النظام، ثم أدخل حزب الله إلى سوريا وأصبح الجيش أقوى من السابق.

ويعتبر اللواء " حسين همداني" القيادي في الحرس الثوري الإيراني والمقرب من "خامنئي" و قائد فيلق القدس " قاسم سليماني"، كلاهما المسؤوليْنِ عن تشكيل ميليشيات الدفاع الوطني التي ساندت جيش النظام.

وكان " حسين أمير عبد اللهيان" المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني للشؤون الدولية، أكد في وقت سابق أن قرار التدخل العسكري في سوريا اتخذه المرشد الأعلى " علي خامنئي"، على الرغم من معارضة غالبية المسؤولين الإيرانيين له.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع