العربية: المتظاهرون الأحوازيون يقطعون الطرق الرئيسية في المدينة *** العربية: زعيمة المعارضة الإيرانية مريم رجوي: على المجتمع الدولي دعم مطالب الإيرانيين *** العربية: السفير الأميركي في برلين: واشنطن تستطيع مساعدة الشعب الإيراني في التغلب على قطع الإنترنت *** العربية: وكالة مهر للأنباء: الاحتجاجات في إيران هى الأعنف مقارنة باحتجاجات عام 2017 *** قناة الإخبارية: إطلاق النار في شوارع مدينة الفلاحية بالأحواز
  • الثلاثاء 19 نوفمبر 2019م
  • الثلاثاء 22 ربيع الأول 1441هـ
تحليلات إخباريةطالب الجوار والدخيل عند موفق الربيعي سلعة للبيع
منعم الزبيدي

الملف نت 12-4-1430هـ / 8-4-2009م

مستشار الأمن القومي في كل دول العالم عنوان كبير ويحتاج إلى وقفة اكبر فهو الذي يعلم أين يكمن الخطر ومن الذي يهدد امن الوطن ومن أين ومتى فكل أجهزة الدولة الأمنية تمده بالمعلومات وعندما تحتاج الحكومة إلى مشورة تعود إليه وهي تعلم إن كاهله ينوء بهموم لا يستطيع تحملها فهو يعلم أكثر من غيره بخطورة الموقف و كثرة الأعداء والطامعين لأنه يوصل آناء الليل بأطراف النهار ويبذل جهد استثنائي وكلما حاول الإجهاد والإرهاق أن يقلل من نشاطه يقف وتتراءى إمام ناظريه المسؤولية الكبيرة الملقاة على عاتقه (مستقبل الشباب، ضحكات الأطفال، الشيوخ و الجائز، اقتصاد البلد، الفساد الإداري، سرقة النفط، المخدرات، تجار الدماء) فيأخذ نفسًا عميقًا من سيجارته وينفث الدخان بقوة وكأنه يطرد التعب بدخان سيجارته ويعاود العمل ويغرق في بحر تساؤلاته من هو الأخطر ومن فعل ذلك ومن يقف وراء من وما هو الدليل.

ولكن وآه من كلمة لكن فأن مستشار الأمن القومي العراقي في العراق عنوان كبير لشخص صغير فهو وامن العراق في خصومة مزمنة والأدهى من ذلك معلومات كل الأجهزة الأمنية العراقية تصل اليه فبدل من تسخيرها لخدمة امن العراق يسخرها "موفقنا" الذي يدعي انه ربيعي لخدمة أسياده ملالي قم وطهران أما هموم الوطن الجريح فهي خارج قائمة اهتماماته.

لا وفقك الله يا موفق أو يا كريم الشاه بوري

من أين تريد أن نبدأ من شباب العراق الذي راح بتسول الأمان في دول الجوار هربا من كلاب ملالي طهران المسعورة الذين اوسعوه قتلا وتنكيلا واستباحوا الحرمات وهتكوا الأستار.

ضحكات الأطفال أم دموعهم التي جفت خوفا من دوي الانفجارات أو صراخ المعتقلين او العجائز والشيوخ الذين يقفون طوابير طويلة لاستلام الراتب التقاعدي المغمس بالذل على قلته لأنهم افنوا أعمارهم بخدمة هذا البلد أم تريد أن نتحدث عن الاقتصاد العراقي المحطم والسوق العراقية التي امتلأت بأردأ البضائع وأسوأها عالميا.

أما الفساد الإداري أنت اعلم واخبر فكل مفسدة في العراق أن لم تكن فيها شريك فأنت تعلم بها. وسرقة النفط حديث له شجون فكل سراق البترول هم تلاميذ مدرسة اللا"ربيعي"! للسرقة والاختلاس.

اما تجارة القتل وعصابات الجريمة فيعتبر زمنك هو الفترة الذهبية في هذا المجال فلا يمر يوم الا والعراق يتصدر القائم عالميا بعدد القتلى والمغدورين والجثث تتناثر في ازقة وشوارع بغداد.

اخر ما تفتقت عنه عقيلة مستشار الامن القومي العراقي هو الاستفادة من منصبه على المستوى الدولي فالتجارة الدولية اكثر ربحا وخصوصا اذا كانت مع ايران ستكون الارباح مادية ومعنوية والبضاعة هي ما تبقى من منظمة مجاهدي خلق الايرانية او سكان مدينة اشرف (3500) لاجئ هي ما تبقى من هذه المنظمة ليس لمستشار الامن القومي غيرهم فهم شغله الشاغل وهمه الاوحد.

ومع بداية عام 2009 سحبت قوات الاحتلال او ما يسميه الغير"موفق" القوات متعددة الجنسيات قوتها المسؤولية عن حماية مدينة اشرف وسلمتها الى الاجهزة الامنية العراقية فبدأت حملة الربيعي المحمومة لتسليم سكان مدينة اشرف الى ايران او طردهم خارج العراق فتشكلت عدة لجان لأقناع سكان المخيم بالخروج من العراق وكبادرة حسن نية قام سكان المخيم بتزويد الاجهزة الامنية العراقية وبالتحديد تزويد هذا النكرة غير الموفقة بمعلومات تفصيلية عنهم وعن عوائلهم في ايران فطار الربيعي بهذه المعلومات الى اسياده في طهران فقامت الاجهزة الامنية الايرانية بحملة اعتقالات واسعة على عوائل سكان المخيم وقبض الربيعي الثمن وهو (300) مليون دولار تم تحويلها الى البنك العربي في عمان بالاردن فسافرت زوجة الربيعي الى لندن لشراء عقارات مستغلة الازمة العالمية وهبوط اسعار العقارات.

وفي اتصال هاتفي بين زوجة الربيعي من لندن ومدير البنك العربي وَبَّخَت المذكورة مدير البنك بقسوة وبكلمات نابية تتسم بقلة الحياء والادب واللياقة بسبب تأخر معاملة تحويل مبلغ الـ(300) مليون دولار من البنك العربي في عمان الى احد البنوك البريطانية في لندن وقد تأخرت الاجراءات المصرفية لمدة نصف ساعة حيث كانت احدى شركات تجار العقارات وزوجة الربيعي ينتظران اجراءات التحويل في لندن بغية توقيع عقد شراء مجموعة ابنية وفيلات في العاصمة البريطانية لندن كانت قد تعاقدت عليها زوجة الربيعي.

هكذا اصبح امن العراق ومن يلوذ بجوار العراق بضاعة معروضة للبيع بيد النخاس كريم شاه بوري وما هو الجديد في ذلك فالذي تسول له نفسه اغتصاب الجثث لن يكون غريبا عليه بيع شرفه وارضه وعرضه وامن وطنه هذا اذا كان له وطن وقبل ان يكون له وطن فليجد له اصل فكيف يكون وطن لمن لا اصل له.



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً
اضف إلى المفضلة
 المعدل 0.00 من 5التصويتات 0تقييم العنصر: 

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع