الجزيرة: جيش الفتح يستعد لطرد النظام من آخر معاقله بإدلب *** الجزيرة: تنظيم الدولة يسيطر على منفذ الوليد العراقي مع سوريا *** العربية: مقتل قيادييّن من ميليشيا الحوثي بغارات لطيران التحالف على ثكنة عسكرية في محافظة ريمة *** BBC العربية: الحشد الشعبي "يستعيد منطقة الحصيبة" شرق الرمادي من قبضة تنظيم "الدولة الإسلامية" *** العربية: المقاومة الشعبية تقتل 10 من ميليشيات الحوثي وصالح بهجوم في تعز وتدمر آلياتهم
  • الاثنين 21 اغسطس 2017م
  • الاثنين 29 ذو القعدة 1438هـ
أرشيف الأخبارسنة 201521 ابريلتبلغ قيمة الصفقة الإجمالية 3 مليار دولار.. لبنان يتسلم أول دفعة من الأسلحة الفرنسية بتمويل سعودي
21-4-2015 - 3 رجب 1436
 

 

 

أعلن وزير الدفاع الفرنسي أن لبنان تسلم أمس الإثنين، الدفعة الأولى من الأسلحة الفرنسية المقدمة في إطار المنحة السعودية، البالغة 3 مليارات دولار، والهادفة إلى تعزيز قدرات الجيش في مواجهة التنظيمات الإرهابية.

 

وقال وزير الدفاع الفرنسي «جان ايف لودريان»، في احتفال أقيم في قاعدة بيروت الجوية «يتعرض لبنان لضغوط غير مسبوقة من تنظيم الدولة الإسلامية وجبهة النصرة (فرع تنظيم القاعدة في سوريا) ما يجعل من مراقبة الحدود تحديا لا مثيل له».

 

وعرضت قنوات إخبارية لبنانية طائرة عسكرية في مطار بيروت الدولي وأمامها صناديق أسلحة خضراء اللون.

 

ويأتي تسلم الدفعة الأولى من العتاد العسكري في أعقاب وصول وزير الدفاع الفرنسي إلى بيروت في زيارة مخصصة لهذه الغاية يلتقي خلالها عددا من المسؤولين اللبنانيين. فيما نظمت قيادة الجيش اللبناني لهذه المناسبة احتفالا في قاعدة بيروت الجوية لتسليم نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع اللبناني «سمير مقبل» من نظيره الفرنسي الدفعة الأولى من الأسلحة، بحضور السفير السعودي «علي عواض عسيري».

 

وتشمل صفقة السلاح الفرنسية للجيش اللبناني، 250 آلية عسكرية و7 مروحيات من نوغ كوغار و3 زوارق سريعة، والعديد من معدات الاستطلاع والاعتراض والاتصال تبلغ قيمتها 3 مليار دولار قدمتها المملكة العربية السعودية كهبة إلى لبنان.

 

وتأتي صفقة السلاح هذه في خضم توتر في المنطقة التي تشهد صراعا مفتوحا بين السعودية وإيران المتورطة في النزاع السوري، والذي يتخوف لبنان بالفعل من انتقاله إلى أراضيه.



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع