الجزيرة: جيش الفتح يستعد لطرد النظام من آخر معاقله بإدلب *** الجزيرة: تنظيم الدولة يسيطر على منفذ الوليد العراقي مع سوريا *** العربية: مقتل قيادييّن من ميليشيا الحوثي بغارات لطيران التحالف على ثكنة عسكرية في محافظة ريمة *** BBC العربية: الحشد الشعبي "يستعيد منطقة الحصيبة" شرق الرمادي من قبضة تنظيم "الدولة الإسلامية" *** العربية: المقاومة الشعبية تقتل 10 من ميليشيات الحوثي وصالح بهجوم في تعز وتدمر آلياتهم
  • الخميس 24 اغسطس 2017م
  • الخميس 02 ذو الحجة 1438هـ
أرشيف الأخبارسنة 20174 مايومجاهدي خلق" تكشف تفاصيل اغتيال مدير قناة "جم"
فريق تحرير البينة
4-5-2017 - 8 شعبان 1438
 

 

(العربية نت - فريق تحرير البينة)

 

أدانت المقاومة الإيرانية التي تتزعمها منظمة مجاهدي خلق الإيرانية بقيادة مريم رجوي اغتيال مدير مجموعة "جم" الإعلامية الناطقة بالفارسية سعيد كريميان، في مدينة اسطنبول التركية، مؤكدة أن وسائل الإعلام التابعة للنظام الإيراني مهدت لاغتيال كريميان من خلال نشر معلومات وصور مفبركة عن سيرته الذاتية ونشاطاته السياسية.

 

وكانت وكالات تركية وفارسية قد أعلنت الأحد عن اغتيال مدير مجموعة "جم" الإعلامية الناطقة بالفارسية سعيد كريميان في اسطنبول في ساعة متأخرة من يوم السبت، من قبل مسلحين ملثمين حيث كان في سيارته برفقة شخص آخر في منطقة مسلك في اسطنبول التركية.

 

وكانت محكمة الثورة الإيرانية قد حكمت على كريميان غيابياً في شهر مارس الماضي بالسجن ست سنوات بتهمة الإخلال بالأمن الإيراني، بعد أن استقطبت مجموعته الإعلامية GEM TV شريحة كبيرة من المشاهدين الإيرانيين بسبب المحتوى الثقافي والفني الذي تقدمه هذه القنوات من مسلسلات وترجمة للأفلام والمسلسلات التركية الشهيرة.

 

وأصدرت المقاومة الإيرانية الاثنين بياناً جاء فيه: أولا: المقاومة الإيرانية تدين بشدة اغتيال مدير شبكة جم التلفزيونية وزميله في اسطنبول ليلة أمس وتعتبره عملاً وحشياً نفذته قوات الحرس الثوري الإيراني بأمر من خامنئي لمناسبة "يوم الحرس"، وتناشد المقاومة بضرورة ملاحقة ومعاقبة آمري ومنفّذي هذه الجريمة وإدراج قوات الحرس في القوائم الإرهابية.

 

ثانيا: عشية مهزلة الانتخابات الرئاسية في إيران الملالي وتفاقم حدة الصراعات الداخلية على السلطة بين أجنحة الحكم يجد هذا النظام نفسه بمزيد من الحاجة إلى تصعيد القمع في الداخل واللجوء إلى هذه الجرائم الإرهابية اللاإنسانية.

 

ثالثاً: وسائل الإعلام التابعة لوزارة المخابرات الإيرانية ولقوات الحرس بدأت منذ فترة بنشر أخبار كاذبة عن سيرة حياة سعيد كريميان تمهيداً لاغتياله وتحميل العملية لمجاهدي خلق.

 

وبعد اغتياله عاودت وكالات الأنباء التابعة لقوات الحرس (كوكالة أنباء فارس) والتابعm لقوات القدس الإرهابية (وكالة تسنيم للأنباء) والمواقع الإلكترونية التابعة لوزارة المخابرات باجترار هذه الأكاذيب والمختلقات بشكل مبرمج ومدروس.

 

رابعاً: حاولت قوات الحرس ووزارة المخابرات من خلال سلسلة من الأكاذيب وتزوير صور وأفلام أن تدّعي بأن سعيد كريميان كان يتعاون مع مجاهدي خلق في برامج تلفزيونية وكان منذ طفولته يعيش في معسكر أشرف وكان أبوه من شهداء عملية الضياء الخالد، وأنه قد نقل جميع أعضاء عائلته إلى أشرف سرّاً و.

 

.

 

.

 

وجميع هذه الأقاويل لا صحة لها إطلاقاً ومحض كذب حيث قام سعيد كريميان بتفنيدها بتاريخ 29 نوفمبر من العام 2012.

 

خامسا: إن تزوير صورة كريميان بجانب السيدة مريم رجوي في مجلس الشيوخ البلجيكي في اجتماع عقد بتاريخ 27 مارس 2013 وجعل صورته بدل صورة السيد جرار دبره كان حيلة قذرة أخرى من حرس الملالي.

 

والصورتان مرفقتان للمقارنة


أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع