الجزيرة: جيش الفتح يستعد لطرد النظام من آخر معاقله بإدلب *** الجزيرة: تنظيم الدولة يسيطر على منفذ الوليد العراقي مع سوريا *** العربية: مقتل قيادييّن من ميليشيا الحوثي بغارات لطيران التحالف على ثكنة عسكرية في محافظة ريمة *** BBC العربية: الحشد الشعبي "يستعيد منطقة الحصيبة" شرق الرمادي من قبضة تنظيم "الدولة الإسلامية" *** العربية: المقاومة الشعبية تقتل 10 من ميليشيات الحوثي وصالح بهجوم في تعز وتدمر آلياتهم
  • الاربعاء 24 مايو 2017م
  • الاربعاء 28 شعبان 1438هـ
أرشيف الأخبارسنة 20174 مايوالقوات العراقية تتقدم بالموصل بعد فتح جبهة جديدة
فريق تحرير البينة
4-5-2017 - 8 شعبان 1438
 

 

(الجزيرة نت - فريق تحرير البينة)

 

أحرزت القوات العراقية اليوم الخميس بعض التقدم بعد إعلانها عن فتح جبهة جديدة في المحور الشمالي الغربي من مدينة الموصل، وقالت إنها قتلت وجرحت عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية، في حين أكد التنظيم أنه رد بشن هجمات أسقطت العديد من القتلى.

 

وقالت مراسلة الجزيرة ستير حكيم إن الإعلان عن هذه المعركة جاء بعد فشل القوات العراقية في إحراز تقدم جديد منذ شهر ونصف الشهر وسط المدينة، وتحديدا عند المدينة القديمة وباب الطوب وباب لكش، ما دفعها إلى نقل بعض قواتها إلى شمال غرب الموصل.

 

وأضافت أن قوات الرد السريع والفرقة التاسعة أحرزت تقدما ووصلت شارع الستين وسط منطقة مشيرفة، كما سيطرت على مشروع غاز نينوى ومشروع ماء الجانب الغربي الذي يغذي معظم الأحياء الغربية للموصل بالمياه، وما زالت تخوض معارك عنيفة ضد تنظيم الدولة.

 

وقال مصدر عسكري إن القوات الحكومية طردت تنظيم الدولة من قرية دجلة شمال غربي الموصل، وحررت ثلاثين عائلة احتجزها التنظيم، وما زالت تتقدم بمنطقة حاوي الكنيسة، وهي أرض زراعية غير مأهولة.

 

وأفاد قائد الشرطة الاتحادية رائد جودت بأن قواته تواصل تقدمها بهدف الوصول إلى ضفة نهر دجلة ومحاصرة منطقة الجسر الخامس، مضيفا أنها قتلت 11 من عناصر تنظيم الدولة بينهم قياديان.

 

في المقابل، قالت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة إن عددا من القتلى والجرحى من الجيش العراقي سقطوا في هجمات "انتحارية" بسيارات ملغمة في محيط مشيرفة، وقالت مراسلة الجزيرة إن التنظيم شن أربع هجمات بسيارات ملغمة.

 

في وقت ذكر مصدر عسكري أنه تم تدمير سيارتين ملغمتين بضربتين جويتين دون وقوع خسائر.

 

وبثت أعماق صورا لما قالت إنه احتراق دبابة للقوات العراقية بعد استهدافها بصاروخ مضاد للدروع على أطراف منطقة مشيرفة.

 

وفي الساعات الأولى لتجدد الاشتباكات، قتل 11 مدنيا من عائلة واحدة في قصف لطائرات التحالف الدولي، الذي تواصل طائراته تقديم دعمها الجوي للقوات العراقية على الأرض.

 

وتأتي هذه التطورات بعد إعلان قيادة عمليات "قادمون يا نينوى" فجر اليوم في بيان أن قطاعات الجيش -المتمثلة بالفرقة التاسعة المدرعة، واللواء 73 من الفرقة 15، وقوات الشرطة الاتحادية المتمثلة بقوات الرد السريع- شرعت في اقتحام شمالي الساحل الأيمن لمناطق مشيرفة وحاوي الكنيسة والهرمات.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع