الجزيرة: جيش الفتح يستعد لطرد النظام من آخر معاقله بإدلب *** الجزيرة: تنظيم الدولة يسيطر على منفذ الوليد العراقي مع سوريا *** العربية: مقتل قيادييّن من ميليشيا الحوثي بغارات لطيران التحالف على ثكنة عسكرية في محافظة ريمة *** BBC العربية: الحشد الشعبي "يستعيد منطقة الحصيبة" شرق الرمادي من قبضة تنظيم "الدولة الإسلامية" *** العربية: المقاومة الشعبية تقتل 10 من ميليشيات الحوثي وصالح بهجوم في تعز وتدمر آلياتهم
  • الثلاثاء 24 اكتوبر 2017م
  • الثلاثاء 04 صفر 1439هـ
أرشيف الأخبارسنة 201711 مايوجنرال أميركي:إيران تسعى لـ"نووي" على خطى كوريا الشمالية
فريق تحرير البينة
11-5-2017 - 15 شعبان 1438
 

 

(العربية نت - فريق تحرير البينة)

 

قال الجنرال جاك كين، نائب رئيس أركان الجيش الأميركي السابق، إن " إيران تسعى لسلاح نووي على خطى كوريا الشمالية"، مؤكدا أن "نظام طهران يعتبر أكبر تهديد لاستقرار الشرق الأوسط".

 

وأكد نائب رئيس الأركان الأميركي السابق في مقابلة مع قناة "فوكس نيوز" أن "علاقات وثيقة تجمع النظامين الإيراني والكوري الشمالي منذ أكثر من 20عاما".

 

وأضاف: "في الحقيقة يتابع النظام الإيراني كتاب وصايا كوريا الشمالية بدقة، حيث تفاوضت كوريا الشمالية معنا وآخرين في أعوام 1990، بينما كانت تكذب بشأن نواياها النووية، وفي الوقت نفسه كانت تمتلك مواقع سرية وتنهمك في تصنيع السلاح النووي، حتى أعلنت عام 2003 أنها تمتلك أسلحة نووية".

 

ورأى الجنرال كين أن إيران تفعل نفس الشيء إلى حد كبير، فهي تتفاوض معنا وتقول "إن هدفها الوحيد من البرنامج النووي هو الطاقة وليس السلاح".

 

مضيفا: "لكن أثناء التفتيش تم العثور على مواقع سرية هناك عن طريق بعض المعلومات المقدمة".

 

تجارب باليستية وبحسب نائب رئيس الأركان الأميركي السابق، "لم يتنازل النظام الإيراني عن هدف الحصول على السلاح النووي كما كوريا الشمالية، وأن الدولتين تستمران بالتجارب الباليستية".

 

وقال الجنرال كين: "أعتقد أن النظام الإيراني يشكل أكبر تهديد لاستقرار الشرق الأوسط وأكثر بكثير من المتطرفين المتشددين الذين يعتبرون تهديدا سافرا".

 

ورأى أن خطورة إيران تكمن في امتلاكها جيشا تقليديا، وصواريخ الاستمرار بصناعة الصواريخ الباليستية بهدف الوصول إلى الأسلحة النووية".

 

وانتقد كين الاتفاق النووي الذي أبرمته الإدارة الأميركية السابقة مع إيران، ورأى "أنه من المحتمل أن تحصل طهران على السلاح النووي إلا إذا أوقفت إدارة ترمب ذلك"، على حد تعبيره.

 

التهديد الرئيسي لأميركا وبحسب نائب رئيس الأركان الأميركي السابق، فإن إيران تعتبر التهديد الرئيسي لأميركا وحلفائها في الشرق الأوسط كما كوريا الشمالية في الشرق الأقصى".

 

لكنه أضاف أن "الرئيس ترمب لديه إشراف كامل على البلدين، وأنه وضع الخيار العسكري على الطاولة، وحاليا يناقش الأمر مع الصين".

 

واعتبر الجنرال كين أن زيارة الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، القادمة إلى الشرق الأوسط والتي سيبدأها من المملكة العربية السعودية، هي زيارة مهمة، لأنه يقول بكل وضوح إن الشرق الأوسط له الأولوية".

 

يذكر أن الاختبارات الإيرانية المثيرة للجدل في مياه الخليج مستمرة بشكل متصاعد، حيث نقلت وسائل إعلام أميركية عن مصادر في وزارة الدفاع "البنتاغون"، أن إيران أجرت، الأحد، تجربة جديدة للطوربيد فائق السرعة من طراز "حوت"، أطلق من غواصة في مضيق هرمز بالخليج العربي، وذلك بعد اختبارها الفاشل الثلاثاء الماضي، صاروخ كروز من غواصة " ميدجيت" صنعته بالتعاون مع كوريا الشمالية، في مضيق هرمز أيضا.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع