الجزيرة: جيش الفتح يستعد لطرد النظام من آخر معاقله بإدلب *** الجزيرة: تنظيم الدولة يسيطر على منفذ الوليد العراقي مع سوريا *** العربية: مقتل قيادييّن من ميليشيا الحوثي بغارات لطيران التحالف على ثكنة عسكرية في محافظة ريمة *** BBC العربية: الحشد الشعبي "يستعيد منطقة الحصيبة" شرق الرمادي من قبضة تنظيم "الدولة الإسلامية" *** العربية: المقاومة الشعبية تقتل 10 من ميليشيات الحوثي وصالح بهجوم في تعز وتدمر آلياتهم
  • الاثنين 25 سبتمبر 2017م
  • الاثنين 05 محرم 1439هـ
أرشيف الأخبارسنة 201719 يوليوقتلى من القوات العراقية بعمليات متفرقة لتنظيم الدولة
فريق تحرير البينة
19-7-2017 - 25 شوال 1438
 

 

(الجزيرة نت - فريق تحرير البينة)

 

قتل أكثر من عشرة من القوات العراقية والحشد العشائري وجرح آخرون في عمليات لتنظيم الدولة الإسلامية في الموصل القديمة ومحافظتي الأنبار وصلاح الدين، في حين اختطفت مجموعة مسلحة طبيبا وسط بغداد.

 

وقال مصدر أمني إن ضابطا في الدفاع المدني برتبة مقدم قتل وأصيب ثلاثة من أفراد الدفاع المدني بانفجار عبوة ناسفة في منطقة المشاهدة بالمدينة القديمة غربي الموصل.

 

وأضافت المصادر أن العبوة من مخلفات تنظيم الدولة، وانفجرت أثناء قيام الدفاع المدني برفع أنقاض المنازل بحثا عن ناجين أو جثث ضحايا المواجهات بين التنظيم والقوات العراقية قبل استعادة المنطقة.

 

وأعلنت بغداد في العاشر من الشهر الجاري حسم معركة الساحل الأيمن من الموصل لصالح القوات العراقية، بينما شرعت قوات أخرى بالبحث عن ناجين تحت ركام المباني المدمرة بسبب العمليات العسكرية ضد التنظيم التي استمرت أسابيع في أحياء الموصل القديمة.

 

كما نعت قيادة الفرقة السابعة بالجيش العراقي بمحافظة الأنبار مقتل ضابط برتبة مقدم وخمسة جنود آخرين، قالت إنهم لقوا حتفهم أثناء قيامهم بتنفيذ مهمة قتالية غرب المحافظة.

 

وقال المكتب الإعلامي للفرقة السابعة إن المقدم رافد، وهو معاون آمر الفوج الثاني التابع للواء الثامن، وخمسة جنود آخرين قتلوا صباح اليوم في تفجير انتحاري استهدفهم أثناء أداء واجبهم في جزيرة الدولاب التابعة لناحية البغدادي التي يسيطر عليها تنظيم الدولة الإسلامية.

 

وتقع البغدادي على مسافة تسعين كليومترا غرب الأنبار.

 

وتشهد منطقة الدولاب غربي الأنبار بين الحين والآخر اختراقات أمنية تتمثل بتفجيرات انتحارية تستهدف الأجهزة الأمنية والعشائر في المنطقة، وغالبا ما يسقط قتلى وجرحى في صفوف الجيش والحشد العشائري.

 

هجوم وفي محافظة صلاح الدين قالت مصادر أمنية إن اثنين من الشرطة وخمسة من الحشد العشائري قتلوا، في هجوم شنه تنظيم الدولة، واستهدف مواقع لحقول نفط شرق مدينة تكريت.

 

وأضافت المصادر أن هجوم مقاتلي التنظيم استهدف مواقع في حقل عجيل النفطي الذي يقع شرق مدينة تكريت، وأن الهجوم الذي بدأ صباح اليوم مازال مستمرا حتى الآن وتخلله قصف بالصواريخ.

 

وقالت المصادر إن التنظيم سيطر على منطقة دار صباح، وهي قرية تقع على مسافة تقدر بثلاثين كيلومترا شرق تكريت مركز محافظة صلاح الدين.

 

وأمس الاثنين أعلن مصدر أمني بمحافظة صلاح الدين مقتل شرطي وإصابة آخر ومقتل اثنين من تنظيم الدولة في هجوم شنته القوات العراقية على عناصر التنظيم الذين يسيطرون على قرية "الإمام غربي".

 

وفي تطور ميداني آخر قال مصدر طبي في دائرة صحة بغداد بالكرخ إن مسلحين مجهولين اختطفوا طبيبا وسط بغداد.

 

وأوضح أن مجموعة مسلحة تستقل سيارات مدنية اقتحمت عيادة الدكتور محمد علي زاير رئيس قسم الجراحة العامة في مستشفى الشعلة، واقتادته تحت تهديد السلاح إلى جهة مجهولة .

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع