قناة الإخبارية: الجيش اليمني يحرر جبال "النخاش" بمديرية "نهم" شرقي صنعاء *** العربية: المرصد السوري: غارات جديدة لطيران النظام على الغوطة الشرقية *** العربية: اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وفصائل المعارضة على أطراف الغوطة *** قناة الإخبارية: مقتل 53 حوثيا خلال الـ 24 ساعة الماضية أثناء محاولة فاشلة للتسلل إلى مواقع تابعة للجيش اليمني *** قناة الإخبارية: مصرع القائد الميداني لميليشيا الحوثي أبوحامد و12 من مرافقيه في هجوم للجيش اليمني في جبهة حريب نهم
  • الاحد 24 يونيو 2018م
  • الاحد 10 شوال 1439هـ
أرشيف الأخبارسنة 201731 يوليوإنزال أميركي بالموصل واشتباكات بالمنطقة القديمة
فريق تحرير البينة
31-7-2017 - 8 ذو القعدة 1438
 

 

(الجزيرة نت - فريق تحرير البينة)

 

قالت مصادر أمنية في مدينة الموصل إن قوة أميركية خاصة نفذت فجر السبت إنزالا جويا جنوب الموصل وقتلت عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية، كما تتواصل الاشتباكات المتقطعة ببعض أحياء الموصل القديمة في وقت تستعد القوات العراقية والحشد الشعبي لاستعادة السيطرة على قضاء تلعفر.

 

وأوضحت تلك المصادر أن القوة الأميركية نفذت عملية إنزال جوي بمروحيات عسكرية على منطقة ناحية الشورة، ثم قتلت ستة عناصر من تنظيم الدولة في قرية المغر كانوا يحاولون التسلل عبر أنفاق إلى مناطق استعادتها القوات العراقية، ودون تسجيل إصابات في صفوف القوات الأميركية.

 

وقد انسحب الجنود الأميركيون إثر العملية -وفق المصادر الأمنية العراقية- ومن ثم تولت قوات من الحشد العشائري مهمة تفتيش المنطقة.

 

من ناحية أخرى، قال مصدر عسكري إن تنظيم الدولة شن هجوما على مواقع للحشد الشعبي بمنطقة السعدة غربي الموصل على الشريط الحدودي مع سوريا، ولم تتوفر بعد معلومات عما أسفر عنه الهجوم.

 

وقد شهد أمس مقتل ثلاثة مدنيين وإصابة سبعة آخرين بانفجار عبوة ناسفة في حاوي قرية الكصر جنوب شرقي الموصل، وأفاد مصدر أمني بأن الانفجار "يحمل بصمات تنظيم الدولة الإسلامية".

 

وذكرت مصادر أمنية أمس أن بعض أحياء الموصل القديمة ما زالت تشهد اشتباكات متقطعة، وأن القوات العراقية لا تزال تعالج جيوبا لتنظيم الدولة في أحياء الشهوان والقليعات والميدان.

 

وبدوره، قال رئيس الوزراء حيدر العبادي إن قوات الحشد الشعبي ستشارك بالحملة العسكرية المرتقبة لاستعادة السيطرة على قضاء تلعفر غرب الموصل من تنظيم الدولة، لافتا إلى أن استعادة ما تبقى من مناطق ما زالت تحت سيطرة التنظيم في العراق بحاجة إلى أشهر أخرى.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع