الجزيرة: جيش الفتح يستعد لطرد النظام من آخر معاقله بإدلب *** الجزيرة: تنظيم الدولة يسيطر على منفذ الوليد العراقي مع سوريا *** العربية: مقتل قيادييّن من ميليشيا الحوثي بغارات لطيران التحالف على ثكنة عسكرية في محافظة ريمة *** BBC العربية: الحشد الشعبي "يستعيد منطقة الحصيبة" شرق الرمادي من قبضة تنظيم "الدولة الإسلامية" *** العربية: المقاومة الشعبية تقتل 10 من ميليشيات الحوثي وصالح بهجوم في تعز وتدمر آلياتهم
  • الاثنين 25 سبتمبر 2017م
  • الاثنين 05 محرم 1439هـ
أرشيف الأخبارسنة 201720 اغسطسزعيم المعارضة الإيرانية ينهي إضراباً عن الطعام
فريق تحرير البينة
20-8-2017 - 28 ذو القعدة 1438
 

 

(فريق تحرير البينة)

 

أنهى زعيم المعارضة الإيرانية مهدي كروبي الذي يخضع للإقامة الجبرية منذ ست سنوات، إضرابه عن الطعام ليل الخميس الجمعة بعد أن وافقت الحكومة على مغادرة عناصر وزارة الاستخبارات منزله.

 

غير أن مطلبه المتعلق بتحديد موعد لمحاكمته - ولم يتم توجيه أي اتهام له منذ وضعه قيد الإقامة الجبرية في منزله في 2011 - لن يحظى بالموافقة على ما يبدو.

 

وقال ابنه محمد حسين للموقع الإلكتروني الإصلاحي "جماران" إن كروبي التقى وزير الصحة غازي زاده هاشمي الخميس وحصل على وعود أقنعته بوقف الإضراب عن الطعام.

 

وقال موقع "سحام نيوز" الإخباري المرتبط بأسرة كروبي أن الوزير وعد بمغادرة عناصر الاستخبارات منزله.

 

وترشح كروبي وزميله الزعيم الإصلاحي مير حسين موسوي إلى الانتخابات الرئاسية المثيرة للجدل عام 2009 والتي فاز فيها المتشدد محمود أحمدي نجاد بولاية ثانية ما تسبب باندلاع أشهر من الاحتجاجات الحاشدة بسبب مزاعم تزوير.

 

ووضع الرجلان قيد الإقامة الجبرية في 2011 لدورهما في الاحتجاجات التي قمعها النظام بقسوة، من دون توجيه أي تهم اليهما.

 

وقالت فاطمة زوجة كروبي لموقع "سحام نيوز" إن مطلبه الأول كان مغادرة عناصر وزارة الاستخبارات منزله وإزالة كاميرات المراقبة التي ثبتت فيه مؤخراً، مشيرة إلى أن هذه الإجراءات "غير مسبوقة لأي إقامة جبرية سواء قبل الثورة (عام 1979) أو بعدها".

 

وأضافت أن المطلب الثاني هو "إجراء محاكمة علنية في حال استمرار الإقامة الجبرية".

 

وأشارت إلى أن كروبي "لا يتوقع محاكمة عادلة" ولكنه يريدها أن تكون علنية، مؤكدة أنه سيحترم الحكم الذي سيصدر.

 

وفي آذار/مارس الماضي قضت السلطات بحبس نجل كروبي الأكبر حسين، لمدة ستة أشهر بتهمة "الدعاية ضد النظام" بعد أن نشر رسالة وجهها والده إلى الرئيس الحالي حسن روحاني، يدعوه فيها الى محاكمته.

 

لكن رئيس السلطة القضائية المتشدد آية الله صادق لاريجاني انتقد وعود روحاني بعد فترة قصيرة من الانتخابات بقوله له في أيار/مايو "من أنت لتنهي الإقامة الجبرية؟".

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع