الجزيرة: العثور على جثث 9 سوريين قضوا أثناء محاولتهم التسلل للبلاد بسبب الثلوج *** قناة الإخبارية: مقتل نحو 100 من عناصر ميليشيا الحوثي وأسر 34 آخرين في البقع بصعدة خلال أسبوع *** قناة الإخبارية: فرنسا تدعو لتشكيل فريق دولي للتحقيق في الاعتداءات الكيميائية بسوريا *** العربية: مقاتلات التحالف تشن غارات جوية قبالة منطقتي جازان ونجران *** العربية: الخارجية الأميركية: ملف إيران سيتصدر مباحثات جولة تيلرسون الأوروبية المقبلة
  • الاحد 21 يناير 2018م
  • الاحد 04 جمادى الأولى 1439هـ
أرشيف الأخبارسنة 201721 نوفمبرارتفاع ضحايا تفجير طوزخرماتو إلى 25 قتيلا
فريق تحرير البينة
21-11-2017 - 3 ربيع الأول 1439
 
(RT – فريق تحرير البينة)

 

أعلنت السلطات الأمنية في محافظة صلاح الدين عن ارتفاع حصيلة ضحايا تفجير السيارة المفخخة، الذي استهدف اليوم سوقا شعبية شرقي مدينة طوزخرماتو، إلى 25 قتيلا و62 جريحا.

 

وقال عضو اللجنة الأمنية بمجلس محافظة صلاح الدين، مهدي تقي الأمرلي: "حصيلة التفجير الإرهابي بسيارة مفخخة وسط قضاء طوزخورماتو، بلغت 25 قتيلا و62 جريحا"، بحسب ما نقله موقع "الغد برس".

 

وكان مصدر طبي أكد احتمال ازدياد عدد القتلى بالتفجير نتيجة الإصابات الخطيرة التي تعرض لها من كان في السوق الواقعة بحي العسكري في المدينة لحظة التفجير.

 

وأعلن المتحدث باسم الحشد الشعبي/ محور الشمال، علي الحسيني، عن سيطرة قوات الحشد على الأوضاع في طوزخورمات بعد التفجير، مضيفا أن تنظيم "داعش" يقف وراء هذا الهجوم.

 

وتوعد الحسيني برد حاسم وقاصم "ضد جيوب وأوكار داعش الإرهابي في عموم شرق صلاح الدين لمنع وقوع هجمات إرهابية جديدة تستهدف المدينة".

 

وفرضت السلطات الأمنية في طوزخرماتو حظر للتجوال بالقضاء على خلفية التفجير الإرهابي تحسبا من وقوع تفجيرات أخرى في القضاء.

 

وفي تفاصيل الهجوم الانتحاري، قال الناطق باسم الداخلية العراقية في بيان إنه نفذ "بواسطة عجلة من نوع "كيا" ركنت بالقرب من سوق الخضار داخل مركز طوزخورماتو"، وفق "السومرية نيوز".

 

ونشر موقع "السومرية" صورة أولية من مكان التفجير.

 

يشار إلى أن محافظة صلاح الدين تشهد بين فترة وأخرى اضطرابات أمنية تتمثل بتفجير سيارات ملغومة وعبوات ناسفة تستهدف المدنيين والقوات الأمنية على حد سواء.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع