الجزيرة: العثور على جثث 9 سوريين قضوا أثناء محاولتهم التسلل للبلاد بسبب الثلوج *** قناة الإخبارية: مقتل نحو 100 من عناصر ميليشيا الحوثي وأسر 34 آخرين في البقع بصعدة خلال أسبوع *** قناة الإخبارية: فرنسا تدعو لتشكيل فريق دولي للتحقيق في الاعتداءات الكيميائية بسوريا *** العربية: مقاتلات التحالف تشن غارات جوية قبالة منطقتي جازان ونجران *** العربية: الخارجية الأميركية: ملف إيران سيتصدر مباحثات جولة تيلرسون الأوروبية المقبلة
  • السبت 20 يناير 2018م
  • السبت 03 جمادى الأولى 1439هـ
أرشيف الأخبارسنة 201722 نوفمبرالحريري: تجاوبت مع طلب الرئيس الاحتفاظ باستقالتي لمزيد من التشاور
فريق تحرير البينة
22-11-2017 - 4 ربيع الأول 1439
 
(BBC – فريق تحرير البينة)

 

قال رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، إنه عرض استقالته على رئيس الجمهورية ميشال عون، الذي طلب منه التريث "لمزيد من التشاور في أسبابها وخلفياتها السياسية".

 

وأضاف الحريري في كلمة متلفزة "لقد ابديت تجاوبي مع هذا التمني وآمل أن يشكل ذلك مدخلا جديا لحوار مسؤول يجدد التمسك باتفاق الطائف ومنطلقات الوفاق الوطني".

 

وشدد الحريري على أن مثل هذا الحوار "يعالج المسائل الخلافية وانعكاساتها على علاقات لبنان مع الأشقاء العرب".

 

وأبدى استعدادا للتعاون مع كل الأطراف لاعادة بناء الدولة، كما قال.

 

وكان الحريري عاد إلى بيروت ليل الثلاثاء بعد أكثر من أسبوعين من استقالته المفاجئة التي أعلنها من السعودية. وتسببت استقالة الحريري بأزمة سياسية في لبنان، كما أثارت فترة بقائه الطويلة في السعودية بعد الاستقالة الكثير من التكهنات والاتهامات بأنه قد يكون محتجزا هناك.

 

وقد نفى الحريري مزاعم احتجازه في السعودية وإجبارها له على تقديم استقالته من منصبه.

 

ورفض الرئيس اللبناني ميشال عون قبول استقالته إلى حين عودته شخصيا.

 

وقد دعا تيار المستقبل أنصاره للتجمع قرب بيت الحريري في بيروت في الساعة الواحدة بالتوقيت المحلي (11 بتوقيت غرينيتش).

 

وقد توقف الحريري في عدة محطات منذ مغادرته السعودية السبت، كانت العاصمة الفرنسية باريس أولها حيث التقى بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، ثم العاصمة المصرية القاهرة، حيث التقى الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، والعاصمة القبرصية نيقوسيا التي التقى فيها الرئيس نيكوس أناستاسياديس.

 

وبعد بقاء الحريري نحو اسبوعين في الرياض، اتهم عون السلطات، السعودية باحتجازه لديها وطالب بعدم تقييد حركته.

 

وقد غادر الحريري الرياض السبت الماضي متوجها الى فرنسا بعد جهود وساطة فرنسية ومصرية، بحسب وكالة فرانس بريس.

 

وتنقل الوكالة ذاتها عن إدمون رزق، خبير القانون الدستوري اللبناني قوله "يلزم الدستور اللبناني،الرئيس بقبول الاستقالة، مهما كانت طريقة تقديمه".

 

وتصبح الحكومة مستقيلة بعد استقالة رئيسها، وعلى رئيس الجمهورية الدخول في مشاورات لاختيار رئيس وزراء جديد اتشكيل حكومة جديدة.

 

وإذا أصر الحريري على استقالته سيكون أمام عون خياران إما إعادة تكليفه برئاسة الوزراء أو اختيار شخصية سنية بارزة لتشكيل حكومة جديدة.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع