قناة النيل: الجيش اليمني يسيطر على مداخل وادي المسيني أهم معاقل “القاعدة” في حضرموت *** قناة النيل: رئيس الوزراء اللبناني يؤكد رفض الوصاية الخارجية على بلاده *** العربية: مقتل أبو طه الغليسي مشرف ميليشيا الحوثي في الجبهة الشمالية لتعز *** قناة الحرة: السلطات الإيرانية تعتقل 100 من تجار العملات الأجنبية في البلاد *** قناة الإخبارية: الجيش اليمني يسيطر على تبتي المنارة والمصينعة ويتجه صوب دمنة خدير بتعز
  • الخميس 22 فبراير 2018م
  • الخميس 06 جمادى الثانية 1439هـ
أرشيف الأخبارسنة 201815 ينايرعشائر عراقية سنية تطالب بتأجيل الانتخابات لحين عودة النازحين لمناطقهم
فريق تحرير البينة
15-1-2018 - 28 ربيع الثاني 1439
 
(البوابة نيوز – فريق تحرير البينة)

طالبت عشائر سُنية، في شمالي العراق، بتأجيل الانتخابات البرلمانية لحين عودة مئات آلاف النازحين إلى مناطقهم، معتبرة أن انتخابات تجرى في الظروف الحالية "غير شرعية".

وقررت الحكومة العراقية إجراء الإنتخابات التشريعية وانتخابات مجالس المحافظات في 12 مايو 2018، في وقت مازال هناك أكثر من مليوني مواطن عراقي في مخيمات النزوح ومحافظات أخرى قصدوها بحثا عن الأمان.

وقال مزاحم الحويت المتحدث باسم "عشائر نينوى العربية": إن "غالبية سكان المناطق السنية ما زالوا مشردين بعد أن دمرت إيران وداعش وعملاؤها مدنهم".

وطالب الحويت، في بيان، الحكومة العراقية بـ"تأجيل الانتخابات البرلمانية القادمة لحين تطبيع الأوضاع في المناطق المحررة وإخراج الميليشيات منها"، دون تفاصيل.

وتابع الحويت مخاطبا رئيس الوزراء العراقي: "رسالتنا للعبادي هي أنه يجب كرئيس وزراء أن يكون مستقلاً عما يجري من صراع سياسي ويتصرف بمسؤولية، ونطالبه بترك (مدينة) الموصل (مركز محافظة نينوى) لأهلها لأنهم هم الذين سيقررون من ينتخبون نيابة عن مدينتهم".

وتسببت المعارك العسكرية ضد "داعش" في نزوح ما يصل إلى 5.5 مليون عراقي (من أصل نحو 37 مليونا)، تقول الحكومة العراقية إن نصفهم عادوا إلى مناطقهم المحررة لكن البقية يواجهون المصاعب للعودة نتيجة تدمير دورهم السكنية وعدم توفر الخدمات الأساسية فضلا عن مخلفات الحرب التي تملأ الأرجاء.

وتشترط القوى السياسية السنية عودة النازحين لإجراء الانتخابات في موعدها المحدد، في ظل مخاوف من خسارة الكثير من تمثليها في الحكومة والبرلمان القادمين، في حال عدم مشاركة ملايين النازحين في التصويت.

لكن الحكومة العراقية تستبعد إمكانية تأجيل الانتخابات بأي شكل من الأشكال، وهو الأمر الذي أكد عليه رئيس الوزراء حيدر العبادي أكثر من مرة.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع