قناة الإخبارية: الجيش اليمني يحرر جبال "النخاش" بمديرية "نهم" شرقي صنعاء *** العربية: المرصد السوري: غارات جديدة لطيران النظام على الغوطة الشرقية *** العربية: اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وفصائل المعارضة على أطراف الغوطة *** قناة الإخبارية: مقتل 53 حوثيا خلال الـ 24 ساعة الماضية أثناء محاولة فاشلة للتسلل إلى مواقع تابعة للجيش اليمني *** قناة الإخبارية: مصرع القائد الميداني لميليشيا الحوثي أبوحامد و12 من مرافقيه في هجوم للجيش اليمني في جبهة حريب نهم
  • الثلاثاء 21 اغسطس 2018م
  • الثلاثاء 10 ذو الحجة 1439هـ
أرشيف الأخبارسنة 201810 يونيوحريق ضخم يلتهم أكبر مخازن لصناديق الاقتراع ببغداد استباقًا لإعادة الفرز يدويا
فريق تحرير البينة
10-6-2018 - 27 رمضان 1439
 
(BBC- فريق تحرير البينة)

اندلع حريق ضخم، اليوم الأحد، في مخازن بالعاصمة العراقية بغداد توجد بها صناديق أوراق اقتراع خاصة بالانتخابات البرلمانية الأخيرة، وذلك قبل البدء في عملية إعادة فرز وعدّ الأصوات يدويا.

وقال المتحدث باسم الداخلية، اللواء سعد معن، في بيان: إن "فرق الدفاع المدني تحاول السيطرة على حريق اندلع في مخازن تابعة لمفوضية الانتخابات في جانب الرصافة".

وجانب الرصافة هو أحد قسمي مدينة بغداد على الجانب الشرقي لنهر دجلة، الذي يشطر المدينة إلى نصفين.

ولم تدل الداخلية بمزيد من التفاصيل بشأن صناديق الاقتراع الخاصة بانتخابات 12 مايو الماضي. فيما قال الملازم أول في شرطة العاصمة، حاتم الجابري للأناضول، إن المخازن، التي اندلعت فيها النيران، مملوكة لوزارة التجارة، واستأجرتها المفوضية العليا المستقلة للانتخابات لخزن صناديق الاقتراع الخاصة بالانتخابات البرلمانية الأخيرة.

وأضاف أن أسباب الحريق ما تزال مجهولة، مشيرا إلى أن المخازن تخضع لحراسة أمنية مشددة.

وأوضح الجابري أن هذه المخازن تحتوي على صناديق الاقتراع الخاصة بجانب الرصافة من بغداد.

ومن شأن هذا التطور أن يزيد من حدة الجدل الدائر في العراق بشأن الانتخابات الأخيرة، في ظل اتهامات بوقوع عمليات تزوير وتلاعب، ودعوات إلى إعادة إجراء الانتخابات.

وسيشكل احتراق الصناديق ضربة لقرار البرلمان العراقي، الأسبوع الماضي، المتعلق بإعادة فرز وعدّ الأصوات يدويا، بعد أن قالت الحكومة وكتل سياسية إن الانتخابات رافقتها "خروقات جسيمة".

وأعلن مجلس القضاء الأعلى، الذي يدير شؤون القضاء، اليوم، أنه عيّن قضاة لإدارة مفوضية الانتخابات، خلال عملية إعادة الفرز والعدّ اليدوي.

ومن المنتظر أن تباشر المفوضية قريبا، وتحت إدارة القضاء، عملية عدّ وفرز أصوات الناخبين، بعد تجميد عمل مسؤولي المفوضية، الذين يواجهون اتهامات بالفشل في إدارة الاقتراع والتواطؤ في ارتكاب عمليات التلاعب.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع