قناة الإخبارية: الجيش اليمني يحرر جبال "النخاش" بمديرية "نهم" شرقي صنعاء *** العربية: المرصد السوري: غارات جديدة لطيران النظام على الغوطة الشرقية *** العربية: اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وفصائل المعارضة على أطراف الغوطة *** قناة الإخبارية: مقتل 53 حوثيا خلال الـ 24 ساعة الماضية أثناء محاولة فاشلة للتسلل إلى مواقع تابعة للجيش اليمني *** قناة الإخبارية: مصرع القائد الميداني لميليشيا الحوثي أبوحامد و12 من مرافقيه في هجوم للجيش اليمني في جبهة حريب نهم
  • الثلاثاء 25 سبتمبر 2018م
  • الثلاثاء 15 محرم 1440هـ
أرشيف الأخبارسنة 201810 يوليوالبرلمان الإيراني يرد على تهديدات روحاني بإغلاق مضيق هرمز
فريق تحرير البينة
10-7-2018 - 27 شوال 1439
 
(سبونتك عربي – فريق تحرير البينة)

علق البرلمان الإيراني، اليوم الثلاثاء 10 يوليو/تموز، على تهديدات المسئولين الإيرانيين بإغلاق مضيق هرمز في حال تنفيذ الولايات المتحدة الأمريكية لوعودها بمنع الصادرات النفطية الإيرانية.

وعبر نائب رئيس البرلمان الإيراني على مطهري، عن دعمه للتهديدات الإيرانية بإغلاق مضيق هرمز في حال تنفيذ الولايات المتحدة الأمريكية لوعودها بمنع الصادرات النفطية الإيرانية، وذلك وفقاً لوكالة أنباء "فارس" الإيرانية.

وقال مطهري: "إذا وصلت صادرتنا النفطية إلى الصفر سنغلق مضيق هرمز"، مضيفا: "تهديد الرئيس الإيراني حسن روحاني بذلك، كان تهديدا جيدا، وسيكون رادعا بوجه منع صادرات إيران النفطية".

تابع نائب رئيس البرلمان الإيراني: "أمريكا ليس لديها القدرة لخوض حرب في المنطقة".

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني هدد، الثلاثاء الماضي، خلال تصريحات له على هامش زيارته لسويسرا، بمنع شحنات النفط من الدول المجاورة إذا ما استجابت الدول لطلب الولايات المتحدة بعدم شراء نفط إيران.

من جهته، أشاد قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، بتصريحات روحاني حول تهديد صادرات نفط المنطقة إذا ما تم تطبيق العقوبات حول حظر صادرات النفط الإيراني.

وردت القيادة المركزية الأمريكية على تهديد إيران بإغلاق مضيق هرمز، مؤكدة أنها وشركاءها يوفرون الأمن للمنطقة.

وقال متحدث باسم القيادة المركزية للجيش الأمريكي إن البحرية الأمريكية مستعدة لضمان حرية الملاحة وتدفق التجارة الحرة، وذلك بعد أن هددت إيران بمنع مرور شحنات النفط عبر مضيق هرمز إذا حظرت واشنطن مبيعاتها النفطية.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع