قناة الإخبارية: الجيش اليمني يحرر جبال "النخاش" بمديرية "نهم" شرقي صنعاء *** العربية: المرصد السوري: غارات جديدة لطيران النظام على الغوطة الشرقية *** العربية: اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وفصائل المعارضة على أطراف الغوطة *** قناة الإخبارية: مقتل 53 حوثيا خلال الـ 24 ساعة الماضية أثناء محاولة فاشلة للتسلل إلى مواقع تابعة للجيش اليمني *** قناة الإخبارية: مصرع القائد الميداني لميليشيا الحوثي أبوحامد و12 من مرافقيه في هجوم للجيش اليمني في جبهة حريب نهم
  • الخميس 17 يناير 2019م
  • الخميس 11 جمادى الأولى 1440هـ
أرشيف الأخبارسنة 201818 سبتمبرالحلّ في سوريا ليس عسكرياً
فريق تحرير البينة
18-9-2018 - 8 محرم 1440
 
(العربية نت – فريق تحرير البينة)

أعلنت إيران رفضها للحل العسكري في سوريا قُبيل عقد قمة رباعية تجمع دولاً أوروبية مع روسيا وتركيا لمناقشة الملف السوري.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في تصريح لمجلة دير شبيغل الألمانية: "نسعى لتجنب حمام دم في إدلب ومقتنعون بأن الحل في سوريا ليس عسكرياً".

وكانت إيران قد اتخذت موقفاً أقل تشدداً تجاه إدلب من الروس، وبدا ذلك واضحاً في خطاب الرئيس الإيراني حسن روحاني بقمة طهران الثلاثية.

ويربط متابعون للشأن السوري بين الموقف الإيراني المتراجع تجاه إدلب وبين دعم تركيا لطهران في مواجهة العقوبات الأمريكية القاسية، كما يشير مراقبون إلى تصاعد التهديدات الغربية تجاه الوجود العسكري لإيران وتغيّر حسابات إيران العسكرية في هذه المرحلة.

وكان المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم قالن قد توقع أمس من "جميع الأطراف، في الأيام القادمة، مواقف تسهم في التوصل إلى حل سياسي، وتزيل العقبات أمام تسوية في إدلب" وذلك في تعليقه على لقاء تحضيري للقمة الرباعية التي ستجمع بلاده مع كل من ألمانيا وفرنسا وروسيا.

التراجع الإيراني ليس بمعزل عن آخر روسي، حيث قال وزير الخارجية سيرغي لافروف اليوم: إن بلاده تعمل مع تركيا لحل الوضع في إدلب استناداً إلى اتفاق خفض التصعيد.

وكانت موسكو قد أعلنت إمكانية تأجيل الهجوم على إدلب مع تولي تركيا لمسؤولياتها كضامن في إدلب بالتزامن مع موقف أوروبي داعم لأنقرة.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع