قناة الإخبارية: إيران تنشئ مفاعلها النووي الثاني بمساعدة روسية *** قناة الإخبارية: مقتل 319 من المتظاهرين بالعراق منذ بدء الاحتجاجات بالعراق في أكتوبر *** قناة الإخبارية: واشنطن تحض على إجراء انتخابات مبكرة في العراق ووقف العنف ضد المحتجين *** العربية: واشنطن: التدخل الإيراني وأذرعه لن تسمح بعودة العراق إلى وضعه الطبيعي *** العربية: البيت الأبيض: ندعو المجتمع الدولي للمساهمة في تحقيق مستقبل أفضل للشعب العراقي
  • الاربعاء 13 نوفمبر 2019م
  • الاربعاء 16 ربيع الأول 1441هـ
أرشيف الأخبارسنة 201914 اكتوبربعد كشفه ملفات فساد.. "الحرس الثوري" يعتقل صحفياً معارضاً
14/10/2019 - 15 صفر 1441
 

 

 

اعتقل الحرس الثوري الإيراني الصحفي روح الله زم، وهو مدير موقع "آمد نيوز" المعارض الذي لعب دورا كبيرا في تغطية الاحتجاجات الشعبية خلال الأعوام الماضية.

وذكر الحرس الثوري الإيراني في بيان أن جهازه الاستخباراتي تمكن من اعتقال الصحفي روح الله زم بعد استدراجه، في عملية وصفها بالمعقدة.

يذكر أن روح الله زم، الصحافي والناشط الإصلاحي الإيراني القريب من الحركة الخضراء، كان يقيم في فرنسا منذ خروجه من إيران عقب إطلاق سراحه بعد أشهر من الاعتقال بسبب مشاركته في الانتفاضة الخضراء عام 2009 وقام بإنشاء موقع " آمد نيوز" الذي كان يسرب الأخبار من داخل أجهزة النظام ولعب دورا كبيراً في كشف ملفات الفساد وكذلك تغطية الاحتجاجات الشعبية.

وكان هذا الصحافي المعارض قد نشر في وقت سابق رسائل نصية وصلته تضمنت تهديدات وتحذيرات بتصفيته من قبل أجهزة الاستخبارات الإيرانية في حال استمراره بفضح ملفات الفساد وحملات القمع والملاحقة ضد الناشطين والصحفيين والمنتقدين.

وكتب زم في إحدى مقالاته بأن "هناك شخصيات موثوقة اتصلت بي وأقسمت بأن هناك عملية مشتركة بين فيلق القدس ووزارة الاستخبارات وجهاز استخبارات الحرس الثوري لاختطافي، لأنهم يريدون سد الثغرات الأمنية، وهذا يعني بأنهم يريدون سد الثغرات من خلال خطف أو اغتيال المعارضين".

 

وروح الله هو نجل رجل الدين محمد علي زم، أحد كبار مسؤولي النظام الإيراني الذي ترأس عدة مؤسسات ثقافية تابعة للنظام، كان قد نشر آلاف الصفحات من الوثائق والمعلومات الشفهية والمكتوبة تضمنت أسرارا من داخل الأجهزة الأمنية وملفات الفساد وملفات الاختلاس والفساد والسرقات داخل مؤسسات النظام.

 

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع