الجزيرة: زارة الصحة العراقية: 36 إصابة جديدة بفيروس كورونا يرفع عدد الإصابات إلى 382 وارتفاع عدد الوفيات إلى 36 *** الجزيرة: وزارة الخزانة الأمريكية تفرض عقوبات جديدة تشمل 15 شخصا و5 كيانات إيرانية *** العربية: تسجيل وفاتين و 35 إصابة جديدة بفيروس في لبنان *** العربية: لبنان.. الإعلان عن منع للتجول اعتبارا من الساعة 7 مساء وحتى 5 صباحا *** قناة الإخبارية: التحالف: ندعم جهود المبعوث الأممي لخفض التصعيد وبناء الثقة في اليمن
  • الاحد 29 مارس 2020م
  • الاحد 05 شعبان 1441هـ
أرشيف الأخبارسنة 202021 ينايرطهران تلتف على التعويضات بشأن ضحايا الطائرة الأوكرانية
21/1/2020 - 26 جمادى الأولى 1441
 

 

يبدو أن إيران تبحث عن ثغرة للإفلات من دفع تعويضات باهظة لضحايا الطائرة الأوكرانية التي اعترف الحرس الثوري بإسقاطها وقتل كل من كان على متنها وعددهم 176 شخصا، حيث قال عباس موسوي المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية اليوم الاثنين، إن إيران تعتبر مزدوجي الجنسية من ضحايا حادث تحطم الطائرة الأوكرانية مواطنين إيرانيين.

 

وقال موسوي في مؤتمر صحافي أسبوعي بثه التلفزيون "أبلغنا كندا أن طهران تعتبر مزدوجي الجنسية الذين قتلوا في تحطم الطائرة مواطنين إيرانيين".

 

إلى ذلك، طالبت 5 دول متضررة من حادثة الطائرة الأوكرانية في إيران وهي: كندا وأوكرانيا والسويد وأفغانستان وبريطانيا، في بيان صدر عقب اجتماع مسؤولين في لندن، الخميس الماضي، إيران بدفع تعويضات لعائلات الضحايا وإجراء "تحقيق دولي شامل ومستقل وشفاف" في الحادث. وقالت الدول الخمس إنها ترحب بتعاون إيران حتى الآن.

 

وطلبت الدول الخمس من إيران إجراء عملية تحديد هويات الضحايا بكرامة وشفافية مع احترام رغبات العائلات فيما يتعلق بالعودة إلى الوطن.

 

واندلعت احتجاجات في إيران بعد كارثة الطائرة شهدت احتجاز السفير البريطاني لفترة وجيزة.

 

 

وقال مسؤولون إنه كان في تجمع "غير قانوني" بينما قال السفير إنه كان يحضر مراسم تأبين للضحايا. وانتقدت بريطانيا احتجازه.

 

وذكر موسوي أن "إيران تحترم جميع الدبلوماسيين الأجانب في إيران ما داموا لم ينتهكوا القوانين الدولية".

 

وكانت الطائرة الأوكرانية قد أسقطت بصاروخ بعيد إقلاعها، ما أدى إلى مقتل 176 شخصاً كانوا على متنها. وبعدما نفت طهران لأيام ما أعلنته دول غربية حول إسقاط الطائرة، وهي من طراز بوينغ 737 بصاروخ، عادت القوات المسلحة الإيرانية واعترفت صباح السبت بمسؤوليتها عن المأساة، متحدثة عن "خطأ بشري" ناجم عن التوتر والارتباك.

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع