قناة الحرة: وكالة الاستخبارات والتحقيقات الاتحادية تعلن عن عملية لـ"نزع السلاح وفرض القانون" في بغداد *** قناة النيل: الأمن العراقي يحبط محاولة استهداف قائد شرطة شمال البلاد *** العربية: الصحة الإيرانية: 5,039 إصابة بكورونا و322 وفاة *** العربية: الممثل الأميركي الخاص بسوريا: قادة نظام الأسد يتحملون مسؤولية القمع *** العربية: الممثل الأميركي الخاص بسوريا: سنواصل الضغط على نظام الأسد حتى التوصل لحل سياسي
  • الثلاثاء 27 اكتوبر 2020م
  • الثلاثاء 10 ربيع الأول 1442هـ
أرشيف الأخبارسنة 20203 اغسطسشاهد.. تدمير نصف مدينة بيروت والخسائر ما بين 10 إلى 15 مليار دولار
3/8/2020 - 14 ذو الحجة 1441
 

 

 

قال مروان عبود محافظ بيروت: إنه تم تدمير نصف المدينة بالكامل، وهي غير صالحة للحياة الآن، وأن الآلاف من السكان بدون ملجأ أو مأوى، كما أن مرفأ بيروت مدمر بالكامل، كما أعلن أن الخسائر الناجمة عن الانفجار ما بين 10 إلى 15 مليار دولار.

لمشاهدة حجم الأضرار جراء الانفجار المدمر في مرفأ بيروت (اضغط هنا)

وأضاف مروان عبود، أن التكلفة للتصليحات والترميم مرتفعة، والإمكانيات محدودة في ظل الأزمة الاقتصادية إلى جانب تعثر الاستيراد من الخارج.

وأشار محافظ بيروت، إلى أن الحادث مصيبة حلت على لبنان، كما أنهم يعملون ليلًا نهارًا في محافظة بيروت لتأمين الملجأ لأهالي بيروت، ولكن العين بصيرة واليد قصيرة.

وتابع محافظ بيروت، أن هناك صعوبة في تأمين مخزن بيروت فلا فنادق حتى هناك، ومن هنا طلبنا من أهالي المدن اللبنانية ورؤسائهم في استضافة أهل بيروت.

وأكد محافظ بيروت، أننا شعب واحد لا يفرقنا طوائف أو أديان بل تربطنا الوطنية، لافتًا إلى أن العالم العربي في قلب لبنان وهو الآن يحتاج إليكم، مشيرًا إلى أنه لا يوجد خطة واضحة حتى الآن حول كيف سيتم التعامل مع الأضرار التي سببها الانفجار.

ونشر الحساب الرسمي لقناة وجريدة النهار، على موقع “تويتر”، أمس الأربعاء، صور علوية ترصد مشهد مرفأ بيروت في اليوم الثاني من الانفجار، وسط تضامن عربي وعالمي مع أهالي لبنان لما حل بهم من كارثة إنسانية جديدة فوق المعاناة الاقتصادية التي يعانى منها الشعب اللبناني، واكتفت بتعليق: “هكذا بدت العاصمة اللبنانية بيروت بعد الانفجار القوي الذي شهده المرفأ أول أمس”.

 

 



أرسل لصديق نسخة للطباعة حفظ PDF
عرض التعليقات أضف تعليقاً

الرئيسية | تعرف على البينة | اتصل بنا

المواد المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي القائمين على الموقع