القنوات الدينية “الشيرازية”.. اختطاف الفضاء الشيعي!

حسن المصطفى العربية نت تعتقد المرجعية الشيرازية أن “الوسائل الإعلامية اليوم هي آلة في يد أعداء القيم والأخلاق والإنسانية. وبسبب عدم وجود دور مهم ومؤثر لأصحاب الفضائل والعقيدة الحق والمتدينين في وسائل الإعلام، باتت هذه الوسائل تستغل في تحقيق المقاصد الشيطانية والسيئة”، بحسب ما هو منشور في الموقع الإلكتروني الرسمي لآية الله السيد صادق الشيرازي.

خامنئي كش – مات

هدى مرشدي كتابات لعبة الشطرنج بالنسبة لأي مراقب يتم اللعب فيها باستخدام عدد من الاحجار والقطع البيضاء والسوداء حيث يتم تحديد النتيجة فيها بالتناسب مع ذكاء عقل كل لاعب. النظام الإيراني الان تم وضعه في موقع يتم سحبه كل يوم من قبل المواقف والعقوبات إلى مرحلة كش ـ مات كما في لعبة الشطرنج: ● ٨

الحديدة : هل يكفي تسليم الميناء ؟! ..

المشهد اليمني وجدي سليمان ** اليوم .. الوسيط الدولي يقول : الحوثيين يبدون رغبة حقيقية للسلام !! .. ** 10 ايام من المحادثات والزيارات المكوكية بين عدن وصنعاء ومسقط توكد جدية مساعي الوسيط الدولي لانجاح صفقة تسليم ميناء الحديدة وتفادي اقتحام المدينة عسكريا .. ** الحديدة بدون ميناء سوف تتحول الى عبء على الحوثيين ..

عن أخطر مخلفات الحرب في اليمن

محمد مصطفى العمراني المشهد اليمني تعد الالغام من أخطر مخلفات الحروب ذلك لأنها تظل تحصد أرواح البشر وتحولهم إلى قتلى وجرحى باعاقات دائمة وتظل تنفجر لفترات طويلة . في منتصف السبعينات توقفت الحرب الأمريكية في فيتنام والتي شملت لاوس ايضا وإلى اليوم ما يزال 20 ألف لغم تنفجر في لاوس كل عام مخلفة آلاف القتلى

درعا.. المعركة التي تحدث القرآن عنها

أمير سعيد المسلم هناك في تلك المنطقة الفريدة كانت المعركة، في أدنى الأرض، في أول الحشر.. اصطف الجيشان، واندلعت واحدة من أهم معارك التاريخ، حيث غُلبت الروم، وكان التمدد الأكبر الذي لم يعرف الفرس له مثيلاً، ولا وارثو امبراطوريتهم الكسروية. درعا، المدينة الصغيرة في جنوب الشام، وأقرب الشام إلى مكة، التي كانت تُسمى في الماضي

اليمن.. مقبرة المشروع الفارسي

اختبار صعب ينتظر النظام الإيراني لم يعُد لإيران ما تكسبه سوى إطالة الحرب في اليمن نهاية الحقبة الإيرانية في الشرق الأوسط اليمن… مقبرة المشروع الفارسي لا حل لمشكلات المنطقة من غير رحيل النظام الإيراني